عندما يتحول السفير إلى سمسار: “مارم” أنموذجاً (1) (تقرير خاص)

27 سبتمبر 2019
عندما يتحول السفير إلى سمسار: “مارم” أنموذجاً (1) (تقرير خاص)

عدن نيوز - وحدة التقارير (خاص):

يواجه سفير اليمن في مصر، الدكتور محمد مارم، خطر الإقالة والإحالة للتحقيق، بعد تورطه في التربح والإثراء غير المشروع عبر بيعه منح التبادل الثقافي المعتمدة من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، لشخصيات سياسية ودبلوماسية نافذة، وكذا لتجار ورجال أعمال يمنيين.

الدبلوماسي الحكومي الذي وصف بأنه “سمسار برتبة سفير” كان قد تعرّض مؤخراً لما يمكن وصفه بـ “الفضيحة المدوية”، بعد أن قدم عدد من الطلاب المتفوقين الحاصلين على منح دراسية في القاهرة شكوى للسلطات المعنية في عدن، بعد أن قامت الملحقية الثقافية لليمن بمصر – وبإيعاز من مارم شخصياً – برفض منحهم المقاعد الدراسية المخصصة لهم في عدد من الجامعات المصرية، بحسب المنح المعتمدة مسبقاً.

وقال الطلاب، وعددهم خمسة، أن الملحقية حذفتهم من كشف منح التبادل الثقافي وأعطيت المنح المخصصة لهم لطلاب آخرين، في مخالفة صريحة وخطيرة للقانون.

وتوضح المراسلات الحكومية بين وزارة التعليم العالي والملحقية الثقافية بمصر أسماء الطلاب الخمسة، وهم: فاطمة سالم الخلاقي، مريم سعيد با عامر، أسامة فيصل عبداللطيف، فاطمة مساوى حجري، وفاء محمد عوانه. وجميع هؤلاء الطلاب من المتفوقين بشكل بارز في الثانوية العامة وحصلوا على معدلات مرتفعة، وبعضهم مدرج في كشف أوائل الجمهورية اليمنية.

الفضيحة التي هزت الرأي العام محلياً دفعت بالحكومة إلى فتح تحقيق في الحادثة، حيث وجه رئيس الوزراء، الدكتور معين عبدالملك كلاً من وزارة التعليم العالي ووزارة الخارجية بالتحقيق مع سفارة اليمن بالقاهرة وكذا الملحقية الثقافية، وموافاة رئيس الوزراء بالنتائج خلال خمسة أيام.

كما وشدد عبدالملك على استكمال اجراءات التحاق الطلاب الخمسة في الجامعات المصرية وفقاً للقانون، بحسب وثيقة تحصل عليها (عدن نيوز).

adennews27 09 2019 383930 - عدن نيوز

سفارة مارم.. وكر لفساد ممنهج

في إطار سعيه الحثيث للدفاع عن حقه في نهب المال العام هاجم السفير مارم وزارة التعليم العالي، مبرراً فعلته في استبعاد الطلاب بالزعم بأن الوزارة قدمت كشفاً بأسماء يفوق عددها الحد المتفق عليه مع الجانب المصري، في إطار الاتفاقية المشتركة بين الجانبين.

وقال السفير إنه ونظراً لزيادة العدد في كشف الوزارة عن الحد المطلوب (60 مقعد) اضطر إلى حذف عدد من الطلاب.

غير أن الوزارة ردت ببيان توضيحي عبرت فيه عن استغرابها من أكاذيب السفير، مشيرة إلى أنها سلمت المستشار الثقافي لليمن بمصر محمد العبادي جميع وثائق الطلاب المرشحين لمنح التبادل الثقافي وعددهم ستون طالباً وطالبة، وذلك في تاريخ 30 يوليو 2019م.

وأكدت الوزارة أنها الجهة الوحيدة المخولة باعتماد منح التبادل الثقافي بحسب القانون.

وكان السفير مارم قد قام بإعطاء 11 منحة دراسية لأبناء المسئولين أو النافذين اليمنيين في مصر، مدعياً بأن هذه المنح منصوص عليها في البروتوكول الموقع بين بلادنا ومصر عام 2015م.

وإيغالاً في ممارسة الفساد وبالتوازي أيضاً مع سرقته للمنح المخصصة للطلاب اليمنيين المتفوقين، قام السفير برفع كشف تضمن ترشيحات بأحد عشر اسماً، لعدد من المقربين منه في السفارة.

وفي مغالطة مفضوحة خاطب السفير وزارة التعليم العالي باعتماد الكشف الذي يحتوي – بحسب الوثيقة التي اطلع عليها عدن نيوز) – بذريعة كونهم من أبناء الدبلوماسيين الذين ينص البروتوكول المشترك على تخصيص عدد 11 مقعداً لهم.

adennews27 09 2019 057048 - عدن نيوز

واطلع (عدن نيوز) على وثيقة البروتوكول بشكل كامل (يحتوي على 12 مادة) ولا يوجد فيه أي نص ينص على تخصيص مقاعد دراسية لأبناء المسئولين اليمنيين على الإطلاق، الأمر الذي يؤكد كذب وتدليس السفير بشكل فاضح.

adennews27 09 2019 083013 - عدن نيوز
الورقة الأخيرة من بروتوكول التعاون المشترك بين اليمن ومصر

مطالبات واسعة بإقالة مارم ومحاسبته

وعلى إثر الفضائح المدوية التي تم الكشف عنها مؤخراً ضجت منصات التواصل الاجتماعي بمطالبات لقطاع واسع من اليمنيين بضرورة إقالة السفير مارم وإحالته إلى التحقيق ومن ثم محاسبته وفق القانون.

واستخدم الناشطون وسوماً وهاشتاغات عدة للمطالبة بمحاسبة السفير السمسار ومن بينها: #تغييرمارم_لازم ، #السفير_الكارثة ، #إقالة_مارم_مطلب_شعبي.

https://www.facebook.com/story.php?story_fbid=2385549901531228&id=100002287236631

 
كلمات دليلية
رابط مختصر