توقعات بأزمة خبز قريبة في صنعاء بعد هذا القرار الحوثي

17 نوفمبر 2022
توقعات بأزمة خبز قريبة في صنعاء بعد هذا القرار الحوثي

توقعات بأزمة خبز قريبة في صنعاء بعد هذا القرار الحوثي

عدن نيوز - مواقع :

حذرت منظمات حقوقية من أزمة خبز، قد تشهدها العاصمة صنعاء أثر إغلاق عدد من الأفران أبوابها احتجاجاً على ابتزاز مليشيا الحوثي لها.

وأكدت مصادر محلية ومنظمات حقوقية، أن عشرات الأفران أضربت عن العمل خلال اليومين الماضيين رفضاً للقرارات الأخيرة التي اتخذتها مليشيا الحوثي، والتي وصفت بأنها غير واقعية في ظل ارتفاع الأسعار.

وقالت بيان تحذيري صادر عن الشبكة اليمنية للحقوق والحريات إن الجبايات التي تفرضها مليشيا الحوثي على التجار أثرت بشكل سلبي على النشاط التجاري ودفعت عشرات التجار إلى مغادرة البلاد بصورة نهائية، محذرة من خطورة مخططات مليشيا الحوثي لنهب المخابز والأفران والتأثير على حياة المدنيين.

واتهمت الشبكة مليشيا الحوثي بفرض “رسوم باهظة وغير قانونية على التجار والبضائع في المنافذ المستحدثة والموانئ التي تسيطر عليها”، الأمر الذي تسبب في ارتفاع الأسعار في مناطق سيطرة المليشيات، على رأسها الدقيق والحبوب.

وقبل أيام أعلنت مليشيا الحوثي نزول حملة ضد المخابز والأفران، في صنعاء ومختلف المحافظات الخاضعة لسيطرتها، تحت ذريعة ضبط والبيع بالوزن (الكيلوجرام).

وأوضح بيان صادر عن الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة، أنه سيتم خلال النزول معايرة الموازين ووضع ملصق التحقق والمعايرة وذلك استناداً إلى القانون رقم (44) بشأن المواصفات والمقاييس وضبط الجودة وإلى القانون رقم (28) لسنة 1991 الخاص بالمقاييس وأجهزة الوزن والكيل والقياس وذلك لحماية المواطنين من الغش والتلاعب بالأوزان.. متوعدًا باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه المخالفين.

وبين الحين والآخر تشن مليشيا الحوثي حملات ضد المخابز، وتفرض غرامات خيالية بحق الأفران، بحجة وجود مخالفات، الأمر الذي ضاعف أسعار الخبز والمنتجات الأخرى.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى