توتر في لودر بأبين بعد انفجار الوضع في زنجبار.. اللواء 115 مشاة يستنفر لمواجهة مليشيا الإنتقالي

20 أغسطس 2019
توتر في لودر بأبين بعد انفجار الوضع في زنجبار.. اللواء 115 مشاة يستنفر لمواجهة مليشيا الإنتقالي

عدن نيوز - متابعات:

تشهد مديرية لودر شرقي محافظة أبين حالة من التوتر العسكري عقب إعلان اللواء 115 مشاة الطوارئ واستنفار جميع منتسبي اللواء وكذا ما تبقى من القوات الحكومية التي انسحبت من عاصمة المحافظة للمديرية.

وكانت مليشيا المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتياً قد احكمت سيطرتها على مديرية الكود بعد إسقاطها لمُعسكر الشرطة العسكرية ومن ثم توجهت لإسقاط معسكر قوات الأمن الخاصة بمديرية زنجبار عاصمة المحافظة.

وتجدر الإشارة إلى أن مديرية لودر تقع بمحاذاة مديرية مكيراس التابعة لمحافظة البيضاء والواقعة تحت سيطرة مليشيا الحوثيين الانقلابية.

وبحسب مصادر عسكرية مطلعة فإن ما لدى اللواء 115 من أسلحة وعتاد لن يُمكنه من الصمود كثيراً أمام مليشيا المجلس الانتقالي الجنوبي المسنودة بعربات مدرعة إماراتية.

 
كلمات دليلية
رابط مختصر