الكشف عن مفاوضات سرية في لندن بين قيادات جنوبية ومن المجلس الانتقالي مع الانقلابيين الحوثيين (أسماء)

20 مارس 2018
الكشف عن مفاوضات سرية في لندن بين قيادات جنوبية ومن المجلس الانتقالي مع الانقلابيين الحوثيين (أسماء)

كشفت مصادر خاصة عن مفاوضات سرية ستجريها مكونات و شخصيات جنوبية بارزة بينها أعضاء في هيئة رئاسة المجلس الإنتقالي الجنوبي خلال الأيام القادمة مع جماعة الحوثيين الإنقلابية على الشرعية الدستورية في اليمن تحت مزاعم إيجاد حلول شاملة للنزاع الجاري منذُ 2015م .

وبحسب تلك المصادر لـ”الوطن العدنية” ان الإستعدادت جارية على قدم وساق لبدء تلك المفاوضات السرية خلال الأيام القادمة القليلة في العاصمة البريطانية لندن دون علم الحكومة اليمنية الشرعية والتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية لدعم الشرعية في اليمن وإنهاء الإنقلاب الجاري منذُ أكثر من “3” أعوام على التوالي المعنيين بذلك الشأن بدرجة رئيسية .

وكشفت المصادر بالأسماء المشاركين في تلك المفاوضات السرية من المكونات والشخصيات الجنوبية وهي كالتالي :

_الدكتور ناصر البخجي – مراد الحالمي من (المجلس الإنتقالي الجنوبي) .

_العميد علي السعدي “أبو جياب” – محسن بن فريد من (حزب الرابطة الجنوبية) .

_علي هيثم الغريب – فادي باعوم من (مجلس الحراك الجنوبي ).

ولم تكشف المصادر عن اسماء المشاركين من الجانب الحوثي الإنقلابي , مشيرة إلى أن هناك مجموعة منها ستشارك في هذا الحوار تحت مزاعم التوصل إلى حل يهدف إلى إنهاء الحرب الجارية في اليمن والمستمرة منذُ لأكثر من 3 أعوام .

وقالت المصادر ان هذه المفاوضات تبناها ناشطون يمنيون من أصول شمالية وبدعم من قبل منظمات دولية لم يكشف المصدر عن هويتها وبتواطؤ من الحكومة البريطانية بدليل إقامة هذه المفاوضات في بريطانيا دون إعتراض من قبل الحكومة البريطانية .

وأعتقدت المصادر أن هذه المفاوضات السرية لن تتوصل إلى أي نتائج إيجابية كونها لم تكن برعاية رسمية من الحكومة الشرعية أو التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية أو حتى برعاية السلطات البريطانية الذي ستجري المفاوضات على أرضها بطريقة غير رسمية .

واستغربت المصادر من التكتم التي التزمت به المكونات والشخصيات الجنوبية المشاركة في هذه المفاوضات السرية إلى غاية الآن , دون إدلى بأي معلومات أو تفاصيل حول مشاركتها في هذه المفاوضات السرية أن كانت تعتبرها خطوة صحيحة تصب في مصلحة الشأن اليمني ككل كان يفترض ان تتم بشكل رسمي وعلني وليس بهذه الطريقة المشبوهة .

وأشار المصدر أن المشاركين في هذه المفاوضات تم تسليمهم التأشيرات من قبل منظمي هذه المفاوضات ومن المتوقع ان تبدأ المفاوضات في مطلع الأسبوع القادم بعد وصول كافة المشاركين.