“التعازي اتركوها للنسوة”.. صحفي جنوبي يصب جام غضبه على الحكومة الشرعية

20 يناير 2020
“التعازي اتركوها للنسوة”.. صحفي جنوبي يصب جام غضبه على الحكومة الشرعية

“التعازي اتركوها للنسوة”.. صحفي جنوبي يصب جام غضبه على الحكومة الشرعية

عدن نيوز - متابعات خاصة :

‏شن الصحفي الجنوبي المعروف فتحي بن لزرق هجوماً حاداً على مسؤولي وقيادات الحكومة الشرعية عقب الهجوم الغادر الذي تعرض له معسكر الاستقبال في محافظة مأرب والذي راح ضحيته 79 شهيداً و83 جريحاُ من أفراد الجيش الوطني.

وقال بن لزرق في منشور له على حسابه بالفيسبوك رصده محرر “عدن نيوز” إن “اسر ضحايا القصف الذي استهدف قوات الجيش في مأرب ليست بحاجة لتعازي الرئيس ولا اتصال نائبه ولامكرمة رئيس الوزراء المالية”.

وأضاف بن لزرق “الناس بحاجة لمعرفة كيف قتلوا ابنائهم ومن المتسبب؟” داعياً قيادات الحكومة الشرعية إلى توفير دموعهم “من شرفات فنادق ال5نجوم ” حد تعبيره.

وطالب بن لزرق الرئيس ونائبه ورئيس الحكومة بـ”التحقيق والمحاسبة وقول الحقيقة الغائبة للناس”.

وتابع بن لزرق هجومه الحاد على الحكومة الشرعية قائلاً: “التعازي اتركوها للنسوة. كونوا ولو لمرة واحدة عند، مستوى المسؤولية. مرة واحدة فقط، 90 اسرة فقدت اعز ماتملك.وقبلها المئات، ولا شيء غير التعازي”.

ودعا الصحفي الجنوبي بن لزرق قيادات الحكومة الشرعية إلى التنحي والاعتزال “ان لم تكن هناك قدرة على تحمل المسؤولية” لافتاً إلى أن “مايحدث معيب، مؤلم ومخجل” مذكرا القيادات بإن “هؤلاء الضحايا ذنبهم انهم يدافعون عنكم”.

يذكر أن معسكراً تابعاً للجيش الوطني في محافظة مأرب كان قد تعرض مساء السبت الى هجوم صاروخي أسفر عن استشهاد 79 جندياً وجرح العشرات.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى