السلطات المصرية تدفن الرئيس الأسبق مرسي في مقبرة شرقي القاهرة بحضور أسرته

18 يونيو 2019
السلطات المصرية تدفن الرئيس الأسبق مرسي في مقبرة شرقي القاهرة بحضور أسرته

السلطات المصرية تدفن الرئيس الأسبق مرسي في مقبرة شرقي القاهرة بحضور أسرته

عدن نيوز - متابعات :

قالت وكالة الأناضول أنه “تم دفن الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي بمقبرة في شرقي القاهرة بحضور أسرته ومحامية وبتعزيزات أمنية شديدة”.

وافاد التلفزيون المصري نقلا عن مصدر طبي أن “وفاة الرئيس المعزول محمد مرسي أمس الاثنين جاءت نتيجة نوبة قلبية وكان قد توفي أثناء حضوره جلسة محاكمته أمس الاثنين”.

وكشف عبد المنعم عبد المقصود محامي الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي تفاصيل دقيقة في نهاية حياة مرسي.

وقال في تصريحات لـCNN إن مرسي “تحدث لمدة 7 دقائق قبيل رفع الجلسة وبعدها بدقيقة شاهدنا ضجة داخل القفص الزجاجي بالمحكمة وكان بإمكاننا سماع المتهمين يصرخون: الدكتور مرسي سقط”.

وأضاف إن مرسي لن يتحدث أبدا عن أي شيء يضر أمن البلد”.. وتابع عبد المقصود بالقول: “لم يسمح له (لمرسي) برؤية محاميه أو التواصل مع العالم الخارجي أو عائلته وكان مسجونا بالحجز الانفرادي”.

وأوضح المحامي أن مرسي اختتم حديثه ببيت شعر قال فيه: “بلادي وإن جارت علي عزيزة وأهلي وإن ضنوا علي كرام”.

وأضاف: “بعد دقيقة من رفع جلسة المحاكمة كان هناك ضجة كبيرة داخل قفص المحكمة وبعض الأطباء أرادوا التوجه لفحص الدكتور مرسي”.

وتابع بالقول: “فهمنا من وسط الضجة أنه توفي المتهمين أخبرونا عبر الإشارة بأيديهم أنه توفي.. بعدها بساعة رأيته محمولا على نقالة حوالي الساعة الرابعة والنصف”.

وأشار إلى أن القفص الزجاجي داخل قاعة المحكمة يعزل الصوت وقال: “لكننا تمكنا من سماع الصوت لأن صرخات المتهمين كانت مرتفعة جدا”.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى