الكشف عن تفاصيل اكبر عملية نهب قام بها هاني بن بريك

17 سبتمبر 2018
الكشف عن تفاصيل اكبر عملية نهب قام بها هاني بن بريك

الكشف عن تفاصيل اكبر عملية نهب قام بها هاني بن بريك

عدن نيوز - متابعات :

أكدت مصادر مطلعة ، أن الوزير المقال والمحال إلى التحقيق في قضايا إغتيالات وفساد ، والعضو السابق في تنظيم القاعدة الإرهابي، “هاني بن بريك” ، قام بمصادرة 2،5 مليار ريال، قدمت من التحالف العربي، لجرحى الحرب من أبناء المحافظات الجنوبية، لينشئ بهذا المبلغ الكبير ،قناتين إخباريتين جديدتين ، في سبيل دعم مشروعه الفوضوي ، وسعيه وبقية قيادات ما يسمى المجلس الإنتقالي، الدائم للإنقلاب على الدولة وسلطتها الشرعية، متحديا، بذلك الإرادة الجمعية للقيادة السياسية ومختلف مكونات الشعب اليمني، ودول التحالف العربي والمجتمع الدولي على حد سواء .

وبحسب المصادر فقد وصلت تكلفة إنشاء القناتين الإخباريتين، إلى أكثر من 5 مليون دولار ، أي ما يعادل نحو 2،5 مليار ريال يمني ، بالإضافة إلى تكلفة معدات البث والإشتراك الشهري في الأقمار الاصطناعية وغيرها ، في الوقت الذي يعاني فيه الشعب اليمني من وضع معيشي غاية في الصعوبة والإقتصاد الوطني من أزمة تاريخية حادة ، متزامنة مع المعركة العسكرية الكبرى لتحرير ما تبقى من أراضي الجمهورية من براثن الانقلاب الحوثي الكهنوتي المدعوم من إيران وحزب الله اللبناني.

وأكدت المصادر أن نائب ما يسمى المجلس الإنتقالي، الإرهابي “هاني بن بريك” حصل على هذه الأموال التي يعبث بها لتحقيق اهدافه وأهداف رفاقه المقالين من مناصب حكومية لتورطهم في جرائم قتل وتخريب وسرقة ونهب أموال الدولة، الشخصية ، من حساب أموال الجرحى ، التي قدمتها دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، لصالح جرحى الحرب في المحافظات الجنوبية.

وقالت المصادر إن “بن بريك” لم يكتف بإختلاسه أموال كانت مخصصة لإنشاء مدينة سكنية لأسر الشهداء ، التي أنشأ مشاريع إستثمارية له، وصحف ومواقع إخبارية، بل عمد على نهب المزيد من الأموال المرصودة للجرحى وأسر الشهداء ، لتحقيق مصالح شخصية ، وتعزيز مشروعه التخريبي الانقلابي في عدن .

هذا وتلاحق “بن بريك” ، قضايا إغتيالات أئمة مساجد وضباط وصحفيين في عدن ، وقضايا فساد تقدر بملاين الدولارت ، حيث كشفت وثائق مسربة في وقت سابق ، عن قيامه بإنشاء سلسلة مطاعم وفنادق سياحية بجمهورية مصر العربية ، وكذلك قيامه بشراء اكثر من 3.5 مليون دولار من السوق المحلية، بهدف الوصول بالعملة الوطنية إلى الإنهيار التام، وخلق أزمة معيشية جديدة، بالتعاون مع مليشيا الحوثي الانقلابية ، وكذا شرائه مساحات شاسعة من الأراضي في المحافظات الجنوبية ، وتمويل عناصر مليشياوية خارجة عن القانون تعمل على تنفيذ الاغتيالات وأعمال الشغب والتخريب في عدن وغيرها من مناطق اليمن .

المصدر المنارة نت

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى