مؤسسة ضالع الخير التنموية بمحافظة مأرب تكرم الجرحى من أبناء إقليم عدن

30 أبريل، 2017 9:04 م
مؤسسة ضالع الخير التنموية بمحافظة مأرب تكرم الجرحى من أبناء إقليم عدن
عدن نيوز – متابعات:

كرمت مؤسسة ضالع الخير التنموية بمحافظة مأرب الجرحى من أبناء إقليم عدن عشرات الجرحى من المشاركين في مواجهة العصابات الإنقلابية بإقليم سبأ.

جاء ذلك خلال تدشين الملتقى الأول لجرحى إقليم عدن الذي أقامته مؤسسة ضالع الخير اليوم الأحد.

وحيا وكيل محافظة مأرب الشيخ علي محمد الفاطمي كل الجرحى والشهداء والمقاتلين من أبناء إقليم عدن في الحرب ضد العصابات الانقلابية من مليشيا الحوثي وصالح.

وأكد أن لأبناء إقليم عدن الدور الكبير في قيادة المعركة ضد الانقلابيين في محافظة مأرب، وأن الكثير من قادة المعركة اليوم هم من أبناء عدن.

وأضاف: “أول من وقف مع الشرعية في مأرب هو اللواء الشهيد أحمد سيف اليافعي – رحمه الله –  الذي كان أول من وجه بالتعامل مع أي هدف جوي يأتي من الإنقلابيين إلى مأرب، وأول قائد عسكري يرسل كتيبتين إلى مفرق الجوف لمواجهة الإنقلابيين”.

وأكد الفاطمي أن “إقامة الملتقى الأول لجرحى إقليم عدن في مأرب يعكس اليمن الإتحادية. وقال: إن “وجود أبناء إقليم عدن بيننا دليل على أن أبناء اليمن شعب واحد، وعلينا أن نتذكر ألئك الشهداء الذين سطروا أروع البطولات في ثورتي أكتوبر وسبتمبر وأن نتذكر القردعي ولبوزة وغيرهم”.

وتابع: “التضحيات التي يقدمها اليمنيون اليوم يتحمل مسؤوليتها الانقلابيون ونحن اليوم نقف جميعا ضد هذه العصابات الانقلابية، وندعو أبناء اليمن للوقوف صفا واحدا مع شرعيتنا”.

من جهته أكد قائد المثيل مندوب جرحى إقليم عدن أن المؤسسة تعمل على المساعدة ومتابعة حقوق الجرحى وتسهيل حصول الجرحى على حقوقهم.

وقال: “نحن مندوبين كلفنا أنفسنا لمتابعة حقوق الجرحى ونعاهدكم أننا سنبذل جهدنا في المطالبة بحقوقكم”.

المؤسسة قامت في ختام الملتقى بتكريم الجرحى وتسليم شهادات التكريم وهدايا رمزية للجرحى.

المصدرسبتمبر نت