منظمة دولية تحذر من توسّع عمليات قمع التظاهرات الشعبية جنوب اليمن بذريعة تطبيق حالة الطوارئ التي اعلنها المجلس الانتقالي

19 سبتمبر 2021
منظمة دولية تحذر من توسّع عمليات قمع التظاهرات الشعبية جنوب اليمن بذريعة تطبيق حالة الطوارئ التي اعلنها المجلس الانتقالي

قال المرصد الأورومتوسطي، إن “إعلان المجلس الانتقالي الجنوبي حالة الطوارئ في المحافظات التي يسيطر عليها، سيمهد لمرحلة أكثر سوءًا في قمع التظاهرات وتقييد الحريات، لا سيما بعد السلوك العنيف الذي واجهت به قوات المجلس الانتقالي المتظاهرين”، طبقا للمرصد. محذرا من توسّع عمليات قمع التظاهرات الشعبية بذريعة تطبيق حالة الطوارئ.

وقال المرصد الأورومتوسطي -ومقرّه جنيف- في بيان صحفي، أمس الجمعة، إنّ القوات التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي، قتلت أمس الأول (الخميس) الشاب “زياد زاهر” في مدينة “كريتر” بمحافظة عدن، وأصابت عددًا آخر من المتظاهرين.

وطالب المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي بالتوقف الفوري عن قمع الاحتجاجات السلمية، واحترام وحماية حق اليمنيين في التجمع السلمي والتعبير عن الرأي، واللجوء إلى لغة الحوار للاستماع لمطالبهم بدلًا من قمعهم وتشويه حراكهم.

كما دعا الأورومتوسطي الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي إلى فتح تحقيق بحوادث قتل المتظاهرين، وتحديد المسؤولين عنها، بمن في ذلك أولئك الذين أصدروا أوامر باستخدام الرصاص الحي ضد المحتجين العزل، وتقديمهم إلى محاكمة عادلة لمنع إفلاتهم من العقاب، حسب المرصد.