من هي الناشطة الإماراتية “آلاء الصديق” التي توفيت في حادث سير بلندن؟

21 يونيو 2021
من هي الناشطة الإماراتية “آلاء الصديق” التي توفيت في حادث سير بلندن؟
عدن نيوز - متابعات :

تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي نبأ وفاة الناشطة الإماراتية آلاء الصديق يوم أمس السبت، 19 يونيو 2021.

وكشف عدد من النشطاء على منصة التدوين المصغر “تويتر” بأن آلاء لقيت حتفها في حادث سير في العاصمة البريطانية لندن دون كشف المزيد من التفاصيل.

وآلاء هي ابنة الداعية وأستاذ الشريعة محمد عبد الرزاق الصديق المسجون منذ 2012، ومحاكمته صوريًا والحكم عليه بالسجن 10 سنوات في قضية “الإمارات 94 “.

آلاء مطلوبة لسلطات بلادها بسبب نشاطها الحقوقي الذي بدأ مع اعتقال والدها الذي من المفترض أن يتم الإفراج عنه بعد أشهر، تليها مراقبة لمدة 3 سنوات خارج المعتقل.

ترأست آلاء “منظمة القسط” وهي منظمة حقوقيّة تتخذُ من لندن مقرًا لها وتعملُ على تعزيزِ حقوق الإنسان وتوثيق الانتهاكات عبر عددٍ من التقارير والأخبار والأبحاث.

تأسّست منظمة القسط في أغسطس 2014 على يدِ يحيى عسيري وهو ضابط سابق في سلاح الجو الملكي السعودي، وذلكَ بهدف توثيق انتهاكات حقوق الإنسان ونشر تقارير عنها.

وغادرت الصديق قطر التي أقامت فيها مدة نحو لندن، لتحصل على اللجوء السياسي هناك بعد سحب الجنسية الإماراتية من والدها وأشقائها.

ونشرت آلاء الصديق مقطع فيديو على حسابها بموقع “تويتر” شرحت فيه تفاصيل اعتقال والدها أستاذ الشريعة، محمد عبد الرزاق الصديق العبيدلي، في أبريل 2012، ومحاكمته صوريًا والحكم عليه بالسجن 10 سنوات.

هي قضية اشتعلت في عام 2012 حين ألقت السلطات الإماراتية القبض على أربعة وتسعون إماراتيًا بتهمة السعي لقلب نظام الحكم.

وشملت قائمة المتهمين قضاة وأكاديميين ومحامين وزعماء طلابيين، كلهم يحملون جنسية الإمارات.

وأشارت تفاصيل القضية الى أن المتهمين أنشأوا جماعة سرية ترتبط بجماعة الإخوان المسلمين.

يذكر ان تشكيل الأحزاب السياسية محظور في دولة الإمارات.