سياسي يمني يهاجم قيادات الشرعية ويكشف اسباب سقوط “الحزم” عاصمة الجوف

1 مارس 2020
سياسي يمني يهاجم قيادات الشرعية ويكشف اسباب سقوط “الحزم” عاصمة الجوف
عدن نيوز - متابعات :

هاجم سفير الحكومة اليمنية الشرعية في اليونيسكو، الدكتور محمد جميح، اليوم الأحد، القيادات العسكرية والسياسية اليمنية المتواجدة خارج اليمن والمنشغلة بالمعارك الجانبية والمكايدات بعيدا عن مواجهة مليشيات الحوثي.

وقال الدكتور جميح في تغريدة له على حسابه في موقع التدوين المصغر تويتر إن”سقوط الحزم عاصمة محافظة الجوف في يد الحوثيين هو انعكاس طبيعي لبقاء القيادات السياسية والعسكرية خارج الوطن، انعكاس للمعارك الجانبية والمكايدات، بعيداً عن معركة دحر الانقلاب”.

وأضاف جميح إن سقوط الجوف أيضاً ياتي انعاكاساً لوجود “آلاف الأسماء الوهمية في الجيش، وخذلان أهالي المحافظة الذين قاتلوا بشجاعة واستبسال” حد قوله.

وكانت مصادر عسكرية يمنية أكدت أن مليشيات الحوثي سيطرت على مدينة الحزم المركز الرئيسي لمحافظة الجوف بعد سيطرتها على مديرية الغيل.

ووفقاً للمصادر العسكرية، نفذت مليشيات الحوثي عملية هجومية واسعة على القوات التابعة للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً في مديرية الحزم مركز محافظة الجوف وتمكنت خلالها من السيطرة على وادي الشجن وقرية الخربة شرقي الجوف.