ليزا غراندي.. استهداف مستشفى اطباء بلا حدود في المخاء “أمر صادم وغیر مقبول نھائیا”

8 نوفمبر، 2019 6:33 م
ليزا غراندي.. استهداف مستشفى اطباء بلا حدود في المخاء “أمر صادم وغیر مقبول نھائیا”
عدن نيوز – متابعات:

قالت منسقة الشؤون الإنسانية باليمن ليزا غراندي، الخميس، إن تقاریر أولیة تشير إلى أن مستشفى رئيسيا يخدم مئات الآلاف من اليمنيين، تعرض لأضرار بالغة جراء الضربات التي شنتها مليشيات الحوثي على مدينة المخا، في الساحل الغربي لليمن، الأربعاء.

وأضافت غراندي، في بيان، إن “المستشفى الرئیسي الذي یخدم مئات الآلاف من الیمنیین، تعرض لأضرار بالغة جراء الضربات التي وقعت في المخا، بمحافظة تعز”.

وتابعت أن “هذا الحادث أجبر المستشفى الذي تدیره (منظمة) أطباء بلا حدود، على إغلاق أبوابه، وتم تدمیر مخزنه الكبیر الذي یحوي مستلزمات طبیة”.

وشددت المسؤولة الأممية على أن “المنشآت الطبیة محمیة بموجب القانون الإنساني الدولي”.

مشيرة إلى أن هذا الإغلاق “سیحرم مئات الآلاف من الأشخاص على طول الساحل الغربي، ممن یحتاجون لمساعدات طوارئ، منھم مئات بحاجة إلى تدخلات جراحیة لإنقاذ الأرواح كل شھر، من الحصول على المساعدة التي یحتاجونھا بسبب ھذه الضربات”،

واعتبرته “أمر صادم وغیر مقبول نھائیا”.

والأربعاء، قتل 6 مدنيين وأصيب مثلهم، في هجوم صاروخي شنته طائرة مسيرة تابعة للحوثيين، استهدف موقعا عسكريا في مدينة المخا، بحسب المتحدث باسم القوات المشتركة في الساحل الغربي العقيد وضاح الدبيش.