حركة طالبان تهدد أمريكا: “إذا لم ترغب واشنطن في إنهاء الحرب فيمكنها القتال ل100 سنة قادمة”

14 سبتمبر 2019
حركة طالبان تهدد أمريكا: “إذا لم ترغب واشنطن في إنهاء الحرب فيمكنها القتال ل100 سنة قادمة”

عدن نيوز - متابعات:

قال ممثلو حركة طالبان الأفغانية ، الموجودين حاليًا في العاصمة الروسية، موسكو ، إنهم ما زالوا حريصين على السلام إذا كانت الولايات المتحدة مستعدة للعودة إلى طاولة التفاوض.

في الوقت نفسه حذر ممثلو الحركة واشنطن من أنه في حال عدم رغبتها في إنهاء الصراع، يمكنها أن تستمر فيه لمئة سنة قادمة.

ويأتي ذلك بعد أسبوع من إلغاء الرئيس ترامب اجتماعاً سرياً مع ممثلي طالبان في منتجع كامب ديفيد الرئاسي. وكانت المحادثات تهدف إلى تأمين اتفاق سلام لإنهاء الحرب المستمرة منذ نحو عقدين.

وكان ترامب قد برر إلغائه المحادثات بالقول إنه أدرك أن المحادثات لا يمكن أن تستمر بعد أن أعلنت طالبان مسؤوليتها عن هجوم الأسبوع الماضي أسفر عن مقتل 12 شخصاً، بينهم جندي أمريكي في العاصمة كابول.

 
رابط مختصر