قبائل في أبين تبدء بمناهضة الإنتقالي وتستحدث نقاط تفتيش قرب زنجبار

6 سبتمبر 2019
قبائل في أبين تبدء بمناهضة الإنتقالي وتستحدث نقاط تفتيش قرب زنجبار

عدن نيوز - متابعات:

قالت مصادر مطلعة إن مسلحين قبليين مناوئين للمجلس الانتقالي الجنوبي أقاموا حواجز تفتيش في الطريق الواصلة بين بلدة شقرة ومدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين بعد يوم واحد من وصول وحدات عسكرية وتعزيزات للجيش الحكومي إلى شقرة في الشرق من زنجبار العاصمة.

وأضافت المصادر ان مسلحين قبليين أقاموا حاجزي تفتيش بالقرب من بلدة الشيخ سالم على مشارف مدينة زنجبار التي تسيطر عليها قوات المجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيًا وبدأوا في إجراءات التفتيش للمركبات وسيارات النقل المتجهة إلى زنجبار وعدن.

وأفادت إن المسلحين ينتمون لقبائل آل فضل التي تقطن في ضواحي مدينة زنجبار كما أنهم ينتمون لفصائل في الحراك الجنوبي على خلاف مع المجلس الإنتقالي الجنوبي.

وتقرب الحواجز الأمنية التي أقامها رجال القبائل من وادي حسان عند مدخل مدينة زنجبار الذي يشهد تمركزًا لقوات المجلس الإنتقالي الجنوبي وهو ما قد يؤدي إلى إندلاع صدامات مسلحة قرب زنجبار.

 
رابط مختصر