الحراك الثوري بشبوة يحمل المجلس الانتقالي مسئولية تفجير الوضع عسكرياً بالمحافظة “بيان”

اليمن
23 أغسطس 2019
الحراك الثوري بشبوة يحمل المجلس الانتقالي مسئولية تفجير الوضع عسكرياً بالمحافظة “بيان”

أصدرت قيادة المجلس الاعلى للحراك الثوري بمحافظة شبوة بيانا للرأي العام عموما ولأبناء شبوة خصوصا وضحت فيه مايجري على الارض من سعار وهستيريا إماراتية على الارض اليمنية تنفذها عبر أذرعها المليشاوية في المحافظات الجنوبية .

عدن نيوز - متابعات

وقالت قيادة المجلس الأعلى للحراك الثوري لتحرير واستقلال الجنوب محافظة شبوة إنها تدعو كل الشرفاء من ابناء المحافظة من عسكريين وسياسيين واعيان واشخصيات اجتماعية وعامة الشعب ان يحكموا العقل ويمتثلوا للمنطق ويغلبوا مصلحة المحافظة على ما سواها.

مؤكدة على وقوفها بجانب القيادة السياسية بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي ، والتزامها وتأييدها لما جاء في بيان التحالف العربي الذي أكد على ضرورة تسليم الانتقالي لكافة المعسكرات والمقرات الحكومية التي استولى عليها، ورفضها التام لخطوات التصعيد التي اتخذها المجلس الانتقالي ، محملة إياه مسؤولية تفجير الاوضاع عسكريا بالمحافظة.

فيما يلي نص البيان:

نض البيان :

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن المجلس الأعلى للحراك الثوري لتحرير واستقلال الجنوب محافظة شبوة

الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الانبياء والمرسلين

وبعد :

تابعت قيادة المجلس الاعلى للحراك الثوري م/ شبوة بقلق شديد مايجرى من مواجهات مسلحة بين الوحدات الامنية والعسكرية والنخبة الشبوانية بالعاصمة عتق والتصعيد غير المبرر من قبل الاخوة في المجلس الانتقالي ورفضهم لكل لجان الوساطة ، بما فيها اللجنة السعودية .

وانطلاقآ من مسؤوليتنا الوطنية في المجلس الاعلى للحراك الثوري بمحافظة شبوة وحرصاً منا على استتباب الأمن والاستقرار والسكينة العامة في المحافظة، وحقن دماء ابنائها، ونزع الفرقة وفتيل الفتنة، ووحدة ابنائها وتكاتفهم في الدفاع عنها ومقدراتها، والحفاظ على ما حققته الاجهزة الامنية والعسكرية من أمن واستقرار ينعم به أبناء المحافظة قبل هذه الأحداث والتطورات التي سعرت فجأة نار الفتنة فإنه :

  • تدعو قيادة الثوري م/ شبوة كل الشرفاء من ابناء المحافظة العسكريين والسياسيين والاعيان والشخصيات الاجتماعية وعامة الشعب ان يحكموا العقل ويمتثلوا للمنطق ويغلبوا مصلحة المحافظة على ما سواها ويعمل الجميع بجهد واحد على اجتياز اسباب التوتر ولملمة الشمل .
  • تعلن قيادة الحراك الثوري م/شبوة رفضها لخطوات التصعيد التي اتخذها المجلس الانتقالي وتحمله مسؤولية تفجير الاوضاع عسكريا بالمحافظة .

  • قيادة الثوري م/شبوة تجدد التأكيد على وقوفها بجانب القيادة السياسية بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي ، وتدعو الاعلاميين وخطباء المساجد ومنظمات المجتمع المدني والقوى والاحزاب السياسية والثورية الى القيام بواجبهم الوطني والديني في هذه المرحلة الحرجة، والعمل على التهدئة بالنصح والإرشاد والتوعية، والكف عن كل ما من شأنه تأجيج وإثارة الفتن وزرع الفرقة والأحقاد .

  • واخيراً فإن قيادة الحراك الثوري م/شبوة تؤكد التزامها وتأييدها لما جاء في بيان التحالف العربي الذي أكد على ضرورة تسليم الانتقالي لكافة المعسكرات والمقرات الحكومية التي استولى عليها، وتشيد بالجهود التي تبذلها المملكة العربية السعودية في هذا الاطار .

حفظ الله الوطن وأبناءه من كل مكروه، ونسأل المولى جل وعلا أن يحقن دماء الجميع، ويجنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن .

صادر يوم الخميس الموافق 22/ 9/ 2019م عن قيادة المجلس الأعلى للحراك الثوري محافظة شبوة.