مليشيا الحوثي تتمركز في مصانع صوامع الغلال بالحديدة وتستخدم مئات العمال كدروع بشرية

17 نوفمبر 2018
مليشيا الحوثي تتمركز في مصانع صوامع الغلال بالحديدة وتستخدم مئات العمال كدروع بشرية

مليشيا الحوثي تتمركز في مصانع صوامع الغلال بالحديدة وتستخدم مئات العمال كدروع بشرية

عدن نيوز - الحديدة :

قالت مصادر مطلعة اليوم السبت إن مسلحي جماعة الحوثيين يواصلون منذ أسبوعين احتجاز المئات من العمال في مصانع صوامع الغلال بالمدينة في الوقت الذي تمركزوا في تلك المصانع.

واوضحت المصادر إن الحوثيين انتشروا في مصانع صوامع غلال السنابل وصوامع غلال يحيى سهيل وصوامع الزيلعي والعودي التي تقع داخل ميناء الحديدة.

وأضافت إن الحوثيين أجبروا العمال على مواصلة العمل في تلك المصانع بعد أن اعتلوا أسطحها وحفروا في محيطها الخنادق والأنفاق وانتشر القناصة في أكثر من موقع.

وأشار إلى إن تلك الصوامع تطل على شارع التسعين وتقع في مقابل مدينة الصالح التي تتمركز بقربها القوات الحكومية المدعومة من مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية.

وأشار إلى إنه في حال تقدمت القوات الحكومية فإنها ستعبر نحو 4 كيلومترات في منطقة مفتوحة قبل أن تصطدم بالحوثيين في تلك المصانع التي تحوي على نحو 5 مليون كيس من الدقيق وهو أكبر مخزون غذائي في شمال اليمن.

وأضاف إن بقاء العمال في المصانع مجبرين وتعريض 5 مليون كيس دقيق للتلف يشكل خطورة بالغة على السكان.

في السياق تتوقف المعارك بين القوات الحكومية والمسلحين الحوثيين منذ الأربعاء الماضي في الوقت الذي تشهد المدينة حالة من الهدوء التام بعد ضغوطات دولية لوقف المعارك في المدينة ذات الميناء الاستراتيجي.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى