بعد سنوات من الإختطاف والتعذيب.. وفاة العميد “علوس” في سجون ميليشيا الحوثي

24 نوفمبر 2021
بعد سنوات من الإختطاف والتعذيب.. وفاة العميد “علوس” في سجون ميليشيا الحوثي
عدن نيوز - متابعات

توفي أحد الضباط اليمنيين المختطفين في سجون ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران في صنعاء بعد سنوات من الاعتقال والتعذيب.

وقالت رابطة أمهات المختطفين في بيان إن “المختطف عبد المجيد محمد علوس توفي يوم أمس الثلاثاء 2021/11/23 بمستشفى العلوم والتكنولوجيا بصنعاء بعد اصابته بجلطة دماغية وهو في سجن الأمن السياسي (التابع للحوثيين) بشملان وذلك بعد 5 أيام من دخوله العناية المركزة”.

وبحسب البيان فقد اختطفت ميليشيا الحوثي “علوس” من صنعاء بتاريخ17/3/2016م من الشارع بعد خروجه من المسجد بعد صلاة الظهر حيث ظل مخفياً مدة 3 أشهر ولم تكن أسرته تعرف شيئا عن مصيره وبعد السماح لأسرته بزيارته شاهدت آثار حروق وكدمات على جسمه.

وقالت الرابطة أنه “تم إحالة المختطف “علوس” للتحقيق في النيابة وأنكر الأقوال المنسوبة إليه وأوضح أنها انتزعت منه تحت التعذيب والإكراه الشديد وطالب النيابة بإثبات آثار التعذيب على جسده فرفضت النيابة وأحالته إلى المحاكمة، لتصدر المحكمة الجزائية حكما بإعدامه بتاريخ 10/7/2017م”.

وأشارت الى أنه “تم استئناف الحكم ولكن الشعبة الاستئنافية أيدت الحكم الابتدائي وأصدرت حكمها بتاريخ 2019/12/15 والذي قضى بتأييد حكم الإعدام عليه”.

وأصيب المختطف “علوس” “بجلطة ونزيف داخلي في الدماغ في شهر يونيو 2020 وتم إسعافه الى المستشفى الجمهوري بصنعاء وسمح لأسرته برؤيته بعد عشرين يوما من إسعافه وقد كان عاجزا عن الكلام وباد عليه الهزال ونحول جسمه”، وفق الرابطة.

ونعت رابطة أمهات المختطفين المختطف “عبد المجيد علوس” والذي توفي بسبب مضاعفات التعذيب في سجون ميليشيا الحوثي بعد اختطافه لأكثر من خمس سنوات.

واستنكرت الرابطة “كافة أشكال التعذيب الجسدي والنفسي وسوء الأوضاع الصحية التي تعرض لها المختطف علوس داخل سجون جماعة الحوثي وأدى ذلك إلى وفاته”.. محملة “جماعة الحوثي مسؤولية وفاة المختطف”.