عاجل.. هجوم انتحاري يستهدف مسؤولاً رفيعاً في شرطة العاصمة الصومالية مقديشو

10 يوليو 2021
عاجل.. هجوم انتحاري يستهدف مسؤولاً رفيعاً في شرطة العاصمة الصومالية مقديشو
عدن نيوز - متابعات

نجا قائد شرطة إقليم بنادر التابع للعاصمة الصومالية مقديشو، فرحان محمود قارولي، من هجوم انتحاري بسيارة مفخخة، فيما قُتل 4 وأصيب 7 على الأقل من عناصر الشرطة الصومالية خلال الهجوم.

ونقل “راديو دالسان” الصومالي المحلي عن مصادر أمنية قولها، إن قائد شرطة بنادر ينجو من تفجير انتحاري بسيارة مفخخة في مقديشو، موضحة أن 4 من عناصر الشرطة على الأقل قتلوا وأصيب 7 آخرون في موقع التفجير الانتحاري.

من جهته، اتهم قارولي حركة «الشباب» المسلحة بتنفيذ الهجوم الذي نجا منه.

وقال قارولي في منشور عبر صفحته على فيسبوك «لقد نجوت من تفجير نفذه المرتزقة الذين استهدفوا سيارتي»، مضيفاً «حركة الشباب ليسوا أعدائي فقط ولكنهم أعداء الشعب أيضاً».

يذكر أن السلطات الصومالية، قد نفذت أواخر يونيو الماضي، أحكاماً بالإعدام رمياً بالرصاص في حق 21 مداناً بتهمة الانتماء إلى حركة «الشباب» الإرهابية.

وتم تنفيذ أحكام الإعدام بعد أن أدانتهم محكمة عسكرية بالانتماء للحركة وممارسة أعمال قتل وتفجير، وكان 18 من المتهمين الذين ثبتت إدانتهم قد ارتكبوا جرائم اغتيال وتفجيرات على مدار أكثر من 10 سنوات.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

الأكثر قراءة الآن