شبوة: مصدر مسؤول في الجيش الوطني يحذر الامارات: لن نقف مكتوفي الايدي وسنضرب بيد من حديد

30 يناير 2020
شبوة: مصدر مسؤول في الجيش الوطني يحذر الامارات: لن نقف مكتوفي الايدي وسنضرب بيد من حديد

حذر مصدر مسؤول في الجيش الوطني من أي تحركات مشبوهة للإمارات أو مليشياتها المسلحة تسعى لإقلاق السكينة العامة واستهداف الشرعية في محافظة شبوة .

وأكد المصدر المسؤول الذي تحفظ على ذكر اسمه بأن الشرعية لن تقف مكتوفة الأيدي ضد كل من تسول له نفسه السير في نفق المشاريع المظلمة والأطماع الخارجية .

وبدأت مجاميع مسلحة تابعة للنخبة الشبوانية بجمع أسلحة ثقيلة ومتوسطة وتخزينها في أوساط القبائل الموالية لها حيث وصلت 3 دبابات إلى مديرية جردان، لم تحدد مصدرها، مشيرة إلى انه تم تسليمها لمسلحين من قبائل بن هلال ينتمون للانتقالي الجنوبي الممول إماراتيا .

وافادات المصادر بأن بأن تلك المجاميع القبلية لا تزال تجمع الاسلحة الثقيلة من مناطق عدة “دون أن تحدد لماذا أو الجهة الداعمة”.

وعادت محافظة شبوة للظهور من جديد على واجهة الصراع المسلح في اليمن إثر معلومات كشفتها وسائل إعلام محلية بأن مسلحي تابعين للمجلس الانتقالي الجنوبي في بشبوة بدأوا منذ فجر أمس بشن هجمات على مناطق ومواقع تابعة للجيش الوطني، في منطقة عياذ التي تضم حقول نفطية مهمة بالتزامن مع هجمات أخرى شهدتها مديرية حبان ومديريات أخرى في المحافظة التي تقع تحت سيطرة قوات الجيش، إثر محاولات مليشيا الانتقالي السيطرة عليها في أغسطس المنصرم والمعروفة ب ” النخبة الشبوانية ” المدعومة من قبل الإمارات .

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى