ارتفاع قتلى المواجهات المسلحة بمديرية المخادر شمال محافظة إب

18 يناير 2020
ارتفاع قتلى المواجهات المسلحة بمديرية المخادر شمال محافظة إب

كشفت مصادر محلية عن ارتفاع عدد القتلى والجرحى بمحافظة إب “وسط البلاد” إلى 14 قتيلاً وجريحاً بينهم امرأتان بمواجهات مسلحة بين مسلحين قبليين موالين لجماعة الحوثي.

ونقل “المصدر أونلاين” عن المصادر، إن مواجهات مسلحة اندلعت اليومين الماضيين في مديرية المخادر، شمال إب، خلفت 14 قتيلاً وجريحاً حتى اللحظة.

وحسب المصادر فإن المواجهات اندلعت في منطقة البخاري بمديرية المخادر، بين أسرتي “معوضة”، و”عائض” وهم من المحسوبين على جماعة الحوثيين والموالين لها ـ خلفت 9 قتلى و 6 جرحى بينهم نساء، عدد منهم برصاص مسلحي الحوثي التابعين لإدارة أمن المديرية.

وجاءت المواجهات اثر مقتل شخصين من أسرة “معوضة”، يوم أمس الأول، على يد مسلح حوثي يُدعى “سنان عايض” بسبب خلافات على مواد إغاثية مقدمة من إحدى المنظمات، لتتطور بعد ذلك عقب حملة حوثية يوم الجمعة اقتحمت قرية “بضعة” بمنطقة “البخاري” سقط فيها قتيلان جديدان من أسرة “معوضة”، وقتل شخصان من أسرة “عائض”، وقتل مسلح تابع لإدارة أمن المخادر، وامرأتان قتلتا في منزلهما بعد تعرض المنزلين لقصف من الحملة التابعة لمسلحي الحوثي، إضافة إلى إصابة ستة آخرين بعضهم بحالة حرجة بينهم امرأتان.

وأكدت المصادر بأن القيادي الحوثي الذي عينته الجماعة مديراً لأمن المخادر ” صالح الشامي”، يقف وراء انفجار الأوضاع في المنطقة وتغذية الصراع المسلح بين الأسرتين، في ظل استمرار التصعيد بين الطرفين والتحشيدات المسلحة ودخول الحوثيين كطرف رئيسي في المواجهات.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى