سطو ونهب في صنعاء.. وأراضي الدولة تشعل الخلافات بين قيادات الحوثيين

29 أكتوبر 2018
سطو ونهب في صنعاء.. وأراضي الدولة تشعل الخلافات بين قيادات الحوثيين

سطو ونهب في صنعاء.. وأراضي الدولة تشعل الخلافات بين قيادات الحوثيين

عدن نيوز - متابعات :

أقرت مليشيا الحوثي الانقلابية اليوم الاثنين تعيين قيادي من أتباعها وكيلاً للهيئة العامة للأراضي التي تسيطر عليها بالعاصمة صنعاء.

وتضمن قرار المليشيات الصادر عن ما يسمى بـ”المجلس السياسي” للانقلاب تعيين القيادي الحوثي المدعو “عبدالاله أحمد الكراز” وكيلاً للهيئة العامة للأراضي والمساحة والتخطيط العمراني.

والهيئة العامة للأراضي هي واحدة من المؤسسات الحكومية المختصة بأراضي وعقارات الدولة وهو ماجعلها بالغة الأهمية بالنسبة للمليشيات الحوثية للاستيلاء من خلالها على مساحات واسعة من أراضي وعقارات الدولة.

ويأتي هذا في إطار مخطط مليشيا الحوثي لاستكمال السيطرة على أراضي الدولة وسط خلافات بين قيادات الجماعة على تقاسم الأراضي.

وفي هذا الصدد كشفت مصادر محلية عن خلافات متصاعدة وسباق محموم بين أجنحة مليشيا الحوثي على السطو على أكبر قدر من أراضي وعقارات الدولة التي تسيطر عليها الجماعة منذ الانقلاب قبل أكثر من ثلاثة أعوام بصنعاء.

وخلال الأسبوع الماضي سطت مليشيا الحوثي الانقلابية بالقوة على مساحات واسعة من أراضي الدولة المجاورة لمقر دائرة التوجيه المعنوي في حي التحرير وسط العاصمة صنعاء.

وذكر المصادر إن عشرات الأطقم المسلحة رافقت الحملة الحوثية أثناء قيامها بالسطو على أرضية الأوقاف المجاورة لمقر دائرة التوجيه والذي يحتل فندق “هلتاون” الشهير أحد أجزاء الأرضية.

ومنذ الانقلاب سيطرت مليشيا الحوثي على مساحات واسعة من أراضي الدولة وعملت على خصخصتها وإنشاء استثمارات على بعضها وأوكلت قيادات من أتباعها لإدارة تلك الاستثمارات فيما حولت البعض الآخر إلى مقابر لمواراة قتلاها في المواجهات.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى