قائد العسكرية الثالثة: الانقلاب يعيش أيامه الأخيرة والجيش الوطني على مشارف العاصمة

8 أكتوبر 2018
قائد العسكرية الثالثة: الانقلاب يعيش أيامه الأخيرة والجيش الوطني على مشارف العاصمة

قائد العسكرية الثالثة: الانقلاب يعيش أيامه الأخيرة والجيش الوطني على مشارف العاصمة

عدن نيوز - متابعات خاصة :

قال اللواء الركن / فيصل علي قائد حسن قائد المنطقة العسكرية الثالثة أن “الانقلاب يعيش آخر أيامه، والمليشيا اليوم في أضعف حالاتها.

وأشار اللواء حسن إلى أن قوات الجيش الوطني تكبد المليشيا خسائر يومية وأنها أصبحت اليوم على مشارف العاصمة صنعاء، فضلا عن حصار الجيش الوطني للمليشيا في الحديدة، وجميع الجبهات وصولاً إلى “معقلها بصعدة”.

وقال قائد المنقطة الثالثة في حوار نشره موقع الجيش الوطني إن “احفاد الإمامة مازالوا يتوهمون ان بإمكانهم العودة الى العهد البائد، ولكن نقول لهم: هيهات، فجميع ابناء الشعب اليمني حددوا موقفهم ومواقعهم، وحشدوا الطاقات، واستنفروا لمقاومة الكهنوت الامامي، والعودة بالوطن الى درب سبتمبر الجمهوري، سبتمبر الشموخ والعدالة”.

وأضاف “حسن” أن المليشيا الحوثية جسدت في انقلابها على الشعب اليمنية “امتهان للدين، وانتهاك للأعراض، وسفك للدماء وتقييد للحريات، وحرب في المعيشة ونهب للحقوق العامة، والخاصة”.

وأوضح “حسن” أن “محاولات المليشيا الارهابية الكهنوتية في ارضاخ الشعب اليمني باءت بالفشل، بعد أن وقف الشعب شامخا كما هو المتوقع، وكما هي عادته، مدافعا عن مكاسب ثورته، ونضالاته، والتي منها قيادته الشرعية، مصطفا بكل توجهاته الفكرية، وهوياته، المناطقية وراء قيادته، في وجه الانقلاب، بكل الامكانات المتاحة، مدعوما بأشقائه من دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة”.

ودعا قائد المنطقة العسكرية الثالثة اللواء الركن / فيصل علي قائد حسن الشعب اليمني، إلى الالتفاف حول القيادة السياسية والعسكرية للحفاظ على مكاسب الثورة والجمهورية.. مطالباً كافة القوى السياسية، الاستمرار في اصطفافها الوطني خلف الشرعية، لإعادة بناء اليمن الجديد، وبناء الدولة الاتحادية.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى