ناشطون يمنيون يفجرون مفاجأة بحادث اغتيال القيادي الحوثي صالح الصماد

24 أبريل 2018
ناشطون يمنيون يفجرون مفاجأة بحادث اغتيال القيادي الحوثي صالح الصماد
عدن نيوز - متابعات خاصة

أكد سياسيون ونشطاء يمنيون أن حادث اغتيال القيادي الحوثي البارز #صالح_الصماد لم يتم على أيدي التحالف العربي كما ذكرت وسائل الإعلام التي تروج للتحالف، مشيرين إلى أن قادة حوثيين هم من اغتالوه بعد خلافات بينهم.

وأكدت ميليشيات الحوثي، مقتل “الصماد” في غارة للتحالف العربي يوم الخميس الماضي على الحديدة.

ونعى المجلس السياسي التابع للحوثيين في بيان له وفاة “الصماد”، مضيفا أنه “تم اختيار مهدي المشاط رئيسا للمرحلة القادمة”.

وقال الأكاديمي اليمني الدكتور عادل باشراحيل تعليقا على هذا الأمر، في تغريدة له بتويتر  إنه من المرجح أن “الصماد” قد تم تصفيته من قبل الحوثيين، مضيفا “حسب أمر سيدهم بصعده عبد ايران المراني بسبب الاختلافات التي برزت مؤخرا بين الصماد وزعيم الحوثيين”.

ودعا القيادي المؤتمري عادل الشجاع التحالف العربي الى العدول عن اعترافه باستهداف الصماد مؤكدا في سلسلة تغريدات على تويتر رصدها “عدن نيوز” الى قول الحقيقة في مقتل الصماد.

وقال الشجاع “على التحالف أن يقول الحقيقة حتى يأخذ أنصارالصماد ثأرهم من قاتليه لأن تبني التحالف سيجعل دمه يتوزع بين التحالف وسيغطي على تصفيات قادمة ستطال قيادات أخرى ولعل وزيرالدفاع العاطفي هوالرأس المطلوب بعد الصمادخاصة بعدماقدم الرجل إستقالته ولأن هناك تداخل بين مسؤوليته ومسؤوليات محمدالحوثي”.

وذكر بيان للحوثيين أن “الصماد” قتل ظهر الخميس 19 أبريل 2018 في محافظة الحديدة إثر غارة جوية من قبل طيران التحالف.

وذكرت قناة المسيرة التابعة لجماعة الحوثي، أن زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي، سيتحدث بعد قليل، بشأن مقتل الصماد.

وترأس الصماد ما يسمى “المجلس السياسي الأعلى” الذي شكله المتمردون عند انقلابهم على الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وكان التحالف العربي قد رصد مبلغ 20 مليون دولار لمن يدلي بأي معلومات تؤدي إلى القبض على الصماد.