بعد ساعات من اختطاف امام مسجد الذهيبي، مسلحون يطلقون النار على خطيب جامع الرويشان في عدن

28 مارس 2018
بعد ساعات من اختطاف امام مسجد الذهيبي، مسلحون يطلقون النار على خطيب جامع الرويشان في عدن

أصيب إمام وخطيب مسجد ساحة الرويشان في مدينة عدن، جنوبي اليمن، بجروح بليغة بعد إطلاق مسلحين مجهولين النار عليه.

وقالت مصادر محلية مجهولين أطلقوا النار من مسدس كاتم صوت على إمام وخطيب مسجد الرويشان، الشيخ ياسر العزي في مديرية المنصورة بعدن.

وأضافت أن العزي نقل إلى مستشفى العزي لتلقي العلاج.

وكان مسلحون يتبعون أمن عدن عصر اليوم الأربعاء اختطفوا إمام وخطيب مسجد الذهيبي بمديرية كريتر في العاصمة المؤقتة عدن جنوبي البلاد.

وكشف مصدر من أسرة الشيخ نضال باحويرث عن مصيره بعد تعرضه لعملية اختطاف عصر اليوم في كريتر عدن.

وقال المصدر بأن الشيخ نضال محتجز حاليا محتجز في ادارة مكافحة الارهاب التابع لإدارة أمن عدن في منطقة جولدمور بمديرية التواهي، مشيراً إلى احتجاز الباص الذي يملكه.

وقال شهود عيان إن مسلحين يتبعون أمن عدن يرتدون لباسا أسودا وأقنعة سوداء قدموا على متن سيارة سنتافي وباص هايس وانتشروا في الشارع أمام مسجد الذهيبي شاهرين السلاح في وجه الناس ومنعوهم من الاقتراب واقتادوا الداعية باحويرث إلى سيارة مدنية غير مرقمة أثناء دخوله مسجده ليؤم الناس بصلاة العصر.

ويعد القيادي في حزب الاصلاح باحويرث واحداً من أبرز الشخصيات الاجتماعية بمديرية كريتر خاصة والعاصمة المؤقتة عدن عامة، فهو استاذ تربوي بثانوية لطفي جعفر أمان الى جانب كونه إماماً وخطيباً بجامع الذهيبي بشارع الهُريش بكريتر.

وكان باحويرث قد تقلد منصب أمين عام المجلس المحلي بمديرية كريتر خلال الفترة الممتدة من 2001 – 2006، وكذا كونه أميناً عاما سابقا لجمعية الإصلاح الاجتماعية الخيرية.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى