قيادات ميدانية حوثية تنشق عن مليشيا الحوثي وتعلن إنضمامها للشرعية

16 يناير 2018
قيادات ميدانية حوثية تنشق عن مليشيا الحوثي وتعلن إنضمامها للشرعية

أعلنت قيادات ميدانية تابعة لمليشيا الحوثي الانقلابية في مديرية برط العنان انشقاقهم عن الجماعة وتأييدهم للشرعية وانحيازها للقتال في صفوف الجيش الوطني في منطقة اليتمة بمحافظة الجوف.

وقال رئيس أركان المنطقة العسكرية السادسة والقائم بأعمال قائد المنطقة العميد الركن منصور ثوابه خلال استقباله مع محافظ محافظة الجوف للقيادات المنضمة في منطقة اليتمة أن الجيش الوطني فتح صفحة جديدة أمام كل من أعلن انحيازه الى جانب الشعب والشرعية.

مؤكدا ان الجيش لن يشهر سلاحه إلا ضد من يقف في صفوف مليشيات الإنقلاب.

وأضاف العميد ثوابه أن المجال مفتوح لكل من غررت به مليشيات الحوثي الانقلابية لتصحيح خطأه.

مشيرا أن على تلك القيادات إثبات ذلك عمليا في ميادين القتال لدحر تلك المليشيات.

من جانبها أكدت القيادات الميدانية وقوفها ومشاركتها الفاعلة في معركة تحرير المديرية وما تبقى من المناطق التي لاتزال تحت سيطرة مليشيات الحوثي الانقلابية.

وأشارت القيادات الحوثية أن انحيازها كان أمر لابد منه للوقوف في صفوف قوات الجيش الوطني أمام المليشيات التي أذاقت الشعب اليمني ويلات العذاب.

وأضافت القيادات المنضمة الى أنها تسعى إلى تبرئة أخطائها السابقة بالمشاركة الفاعلة في تحرير مديريتهم “برط” وما تبقى من مناطق لازالت تحت سيطرة الميليشيات.

وكانت قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة والتحالف العربي قد تمكنت خلال الأيام الماضية من تحرير منطقة اليتمة وعدداً من المواقع الهامة في مديرية خب والشعف شمال محافظة الجوف.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى