أكثر من مليون ونصف نازح في مأرب

22 نوفمبر 2017
أكثر من مليون ونصف نازح في مأرب
سد مارب
عدن نيوز: متابعات

كشف  وكيل محافظة مأرب الدكتور عبدربه مفتاح ان اخر الاحصاءات الرسمية للنازحين الى عاصمة اقليم سبأ بلغ مليونا و553 الف نازح، فيما كان عدد سكان المحافظة قبل الازمة 348 الف نسمة يقطنون 477 قرية في 14 مديرية.

ووجه “مفتاح” نداء عاجلا للمنظمات الأممية والاقليمية والمحلية، بالتدخل الانساني العاجل وتوفير كميات كافية من الغذاء والمياه ومستلزمات المأوى لتوزيعها على النازحين في المحافظة شهريا الى جانب رفد المستشفيات والمراكز والوحدات الصحية بالأدوية والاجهزة الطبية اللازمة ودعم الميزانيات التشغيلية لها لتوفير خدمات صحية وتقديم تدخلات عاجلة للتخفيف من معاناة النازحين وسكان المحافظة.

وأكد الدكتور مفتاح لوكالة الأنباء اليمنية(سبأ) ان تفاقم الاوضاع التي تمر بها اليمن واستمرار حركة النزوح الى المحافظة زادت من معاناة النازحين والمجتمع المضيف على حد سواء رغم الجهود التي تبذلها السلطة المحلية بالمحافظة بالدفع بالخدمات العامة.

واشار الى ان الخدمات العامة كالمدارس والطرقات والمستشفيات والمراكز الصحية والصرف الصحي والمياه والكهرباء وغيرها باتت لا تلبي احتياجات السكان الاصليين بالمحافظة ناهيك عن مئات الالاف من النازحين والوافدين اليها.

ولفت الى ان مخيمات النازحين المتناثرة على ضفتي سد مأرب ـ وعددهم اكثر من 12 الف مازح ـ تفتقر الى ابسط مقومات الحياة كالغذاء والمياه والخدمات الصحية والمأوى ، كذلك الحال في مخيم الخانق الذي يضم 5190 نازحا ونازحة، اضافة الى نحو 150 الف اسرة نازحة في تجمعات متفرقة في العديد من المديريات تشمل( المدينة، الوادي، الجوبة، حريب، مدغل ، رغوان، ومجزر) تعيش وضعا سيئا في مختلف مناحي الحياة.

ونتيجة للنقص الحاد في الغذاء للأسر النازحة من محافظات أمانة العاصمة، حجة، المحويت، الحديدة، اب، ذمار، الضالع، صنعاء، عمران، صعدة، شبوة، والبيضاء، نتج عنه انتشار مرض سوء التغذية عند الاطفال والامهات الحوامل وانتشار الامراض والاوبئة مثل الملاريا والاسهال.

وأوضح وكيل المحافظة أنه تم تحديد الاحتياجات الاغاثية العاجلة خلال الفترة المقبلة من قبل لجنة الاغاثة بالمحافظة خاصة مع دخول فصل الشتاء.. في مجال الاغاثة الغذائية بنحو 40 الف سلة غذائية وفي مجال الايواء الحاجة العاجلة الى 40 الف خيمة ايواء و120 الف بطانية و40 الف سلة ادوات نظافة ومثلها ادوات مطبخ.

اما في مجال المياه فقد تحددت الاحتياجات العاجلة بنحو 15 ناقلة مياه و10 خزان بلاستيكي، و9شبكات و6 ابار، فيما الاحتياجات العاجلة في مجال التعليم الحاجة الى اعادة بناء 37 مدرسة متضررة منها 7 مدارس كليا و30 مدرسة جزئيا، وفي مجال الصحة الحاجة الى ادوية للامراض المزمنة والتخصصية واستكمال تأثيث خمسة مستشفيات وانشاء وتأثيث 4 مستشفيات امومة وطفولة الى جانب دعم النظافة وصحة البيئة بعدد 800 صندوق جمع قمامة و10 شاحنات نقل للقمامة و10 كباسات للمخلفات و5 شفاطات للمجاري الطافحة.