مخاوف من ارتفاع كبير للأسعار بعد قفز سعر الدولار مقابل الجنيه والكشف عن سبب الارتفاع

27 أكتوبر 2022
مخاوف من ارتفاع كبير للأسعار بعد قفز سعر الدولار مقابل الجنيه والكشف عن سبب الارتفاع

مخاوف من ارتفاع كبير للأسعار بعد قفز سعر الدولار مقابل الجنيه والكشف عن سبب الارتفاع

توقعت مصادر في السوق المصري بارتفاع كبير للأسعار وبنسبة مرتفعة هذه المرة بعد القفزة الأخيرة للدولار الأمريكي.

وقال متى بشاي، رئيس لجنة التموين في شعبة المستوردين بالاتحاد العام للغرف التجارية، أنه من المتوقع ارتفاع أسعار المستوردة خلال الفترة المقبلة بالأسواق بنسبة لا تقل عن 20%، وذلك بعد قفزة سعر الدولار اليوم.

وقفز سعر الدولار في مصر بقيمة أكثر من جنيهين حتى الآن، ليتخطى حاجز ال 22 جنيهًا للبيع لأعلى مستوى له على الإطلاق.

وجاء ارتفاع الدولار بعد إصدار البنك المركزي اليوم الخميس، حزمة قرارات استثنائية تضمنت رفع سعر الفائدة 2% على الإيداع والإقراض في اجتماع استثنائي للجنة السياسة النقدية اليوم الخميس لأول مرة من 5 شهور.

وارتفع متوسط سعر الفائدة لدى المركزي “كريدور” إلى 13.25٪ للإيداع، و14.25٪ للإقراض، كما تم رفع سعر الائتمان والخصم بواقع 200 نقطة أساس ليصل إلى 13.75٪.

وأشار بشاي، إلى أن الأسواق في حالة ترقب الآن، مشيرا إلى أن الزيادة في الأسعار مستمرة كلما ارتفع سعر الدولار، لذلك يترقب التجار الزيادة قبل البيع حتى لا يتعرضوا لخسائر في رأس المال.

وطالب بشاي، في ظل ارتفاع أسعار الصرف، أن يتم توفير العملة للمستورين، بعد قرار فتح الاعتمادات المستندية، لأنه في حالة عدم توفير الدولار ستستمر الأزمة.

وقرر المركزي الإلغاء التدريجي للتعليمات الصادرة بتاريخ 13 فبراير 2022 والخاصة باستخدام الاعتمادات المستندية في عمليات تمويل الاستيراد، مشيرا إلى أن الإلغاء الكامل سيكون في ديسمبر 2022، وذلك ضمن حزمة قرارات استثنائية أعلنت اليوم.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى