الأحداث في شبوة أحرقت نيرانها المجلس القيادي الرئاسي

13 أغسطس 2022
الأحداث في شبوة أحرقت نيرانها المجلس القيادي الرئاسي
النائب محمد ورق
النائب محمد ورق

الأحداث في شبوة أحرقت نيرانها المجلس القيادي الرئاسي

بقلم - النائب محمد ورق
عدن نيوز - كتابات :

ما حدث في شبوة أكد بما لم يبق مجالاً للشك بأن المشروع الاستعماري والأجندة الخفية بدت اليوم على السطح جلية لكل ذي عينين وكل ذو نظرة صائبة

وها هو مشروع تقسيم الوطن وإضعافه يسير بخطوات حثيثة ومدروسة وان مجلس القيادة الرئاسي ما هو إلا جسر عبور لتنفيذ المشروع الاستعماري

ظهر فيه رشاد العليمي هزيلا بل مع خالص احترامي وتقديري للرجل أصبح مجرد وسيلة غير أني لا أجد له عذراً ولا مبرراً ليقف هذا الموقف الذي يخالف قناعاته ويبدي تناقضاته ولا سيما التصريحات الأخيرة التي لا ترقى عند مستوى المسؤولية الوطنية للمجلس الرئاسي ودوره السياسي

تحول رشاد العليمي ذلك السياسي المخضرم رجل الدولة القدير الوطني العملاق
إلى قزم صغير ومجرد تابع يتلقى الأوامر وينفذ التوجيهات

فبدلا من أن يعاقب المعتدي الخارج عن القانون ويحيلهم للمحاكمة يكافئهم على حساب الأبطال والشرفاء من الرجال الأحرار الذين سكبوا دماءهم من أجل المشروع الوطني ووحدة الصف الجمهوري والوقوف ضد المشروع الاستعماري وإبعاده الخبيثة التي لم تعد تخفى على أحد فغاب رشد رشاد ولم يعد عليماً وأصبح أداة رخيصة لتمرير خطوات قادمة أشد من هذه التي تعد تمهيداً لتلك

عفوا سيادة الرئيس عليك اليوم أن تعتذر وتقدم استقالتك فورا وتقول لهم كفى ستوب لن أكون معول هدم ولا جسر عبور إلى المجهول

ماذا وإلا فلن يرحمك الشعب اليمني وستلعنك الأجيال وسيسجلك التاريخ بانك اسوء من سابقيك وأنك اسوء من خان الوطن

وقبل كل ذلك ستسأل عن كل قطرة دم سالت وكل روح أزهقت وكل طفل تيتم وكل أم ثكلت وكل زوجة رملت وكل منزل استبيح وهتك ستره بسبب انتهاك السيادة الوطنية وإحراق المعسكر بالطائرات المسيرة بعدة غارات هستيرية لتعميق الخلاف بين الإخوة وزرع فتيل العداء والفتنة والاحتقان السياسي أنهم بهذه التصرفات اسقطوك واحرقوك فصرت أداة رخيصة في أيديهم الأفضل والأشرف لك أن تقدم استقالتك قبل أن تأتي الخطوة القادمة فتكون لك الضربة القاسمة لأن الأمر لن يتوقف عند هذا الحد والشعب اليمني وأحرار اليمن الشرفاء لن يظلوا مكتوفي الأيدي فإرادة الشعوب لا تنكسر وانتفاشة الظلم لا تنتصر والدماء الزكية لن تذهب هدرا ولن تصير ماءً

فالشعوب الأبية مهما ضعفت ومهما تحملت لكنها لا تقهر فحذار من قهر الشعوب….

النائب محمد ورق
رئيس مجلس تهامة الوطني….

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى