رد ناري من جبهة بيحان على أبواق الحوثي واصحاب الشائعات مليشيا الحوثي تبث الشائعات.. ولم تقترب من بيحان

16 سبتمبر 2021
رد ناري من جبهة بيحان على أبواق الحوثي واصحاب الشائعات مليشيا الحوثي تبث الشائعات.. ولم تقترب من بيحان
عدن نيوز - شبوة :

كشف مصدر عسكري في جبهة بيحان عن آخر تطورات المعارك بين حدود محافظتي البيضاء وشبوة ، بعد انتشار شائعات تحدثت عن سقوط بيحان بقبضة مليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

وقال المصدر، إن ميليشيا الحوثي تحاول إسقاط بيحان عبر بث الشائعات بعد فشلها في تحقيق أي اختراق عسكري باتجاه المدينة، والا صحة لشائعات المليشيات بسقوط مديرية بيحان.

وأكد المصدر ذاته أن قوات الجيش الوطني استهدفت اليوم الخميس، مجاميع من ميليشيا الحوثي ، خلال محاولات تسلل من جبهة ناطع بمحافظة البيضاء باتجاه مواقع للجيش على أطراف شبوة وأجبرتها على الفرار بعد سقوط 15 قتيل في صفوفها.

وكان العميد صالح المنصوري قائد جبهة بيحان، قائد اللواء 173 مشاه، أكد أنه وقواته مازالوا في أراضي محافظة البيضاء، يواجهون مليشيا الحوثي والا صحة لشائعات المليشيات بسقوط مديرية بيحان.

ونفي المنصوري في تصريحات صحفية، صحة شائعات المليشيات بسقوط مديرية بيحان ، مشيًرا إلى إن الجيش الوطني في أتم الاستعداد لمواجهة مليشيا الحوثي، التي تحاول الاقتراب من محافظة شبوة.

وأشار إلى أن وضع جبهة بيحان يختلف عن الفترة السابقة، وأصبحت الجبهات متعددة، ولدى الجيش قوة كبيرة قادرة على هزيمة الحوثيين.

وتوعد المنصوري بهزيمة الحوثيين، مؤكًدا أن كل شبر من اليمن يرفض مشروعه البغيض، وأن التحالفات بين المكونات اليمنية يجمعها موقف واحد تجاه مليشيا الحوثي.

وأكد قائد جبهة بيحان على يقظة الجيش الوطني واستعداده لحماية البلد من المليشيات، موجهاً رسالة شكر لأبناء محافظة شبوة، ومحافظها، والحكومة الشرعية على الاستجابة السريعة لرفد جبهات المحافظة.