بعد 8 أشهر من مقتله.. مليشيات الحوثي تعترف بتصفية الوزير “حسن زيد”

21 يونيو 2021
بعد 8 أشهر من مقتله.. مليشيات الحوثي تعترف بتصفية الوزير “حسن زيد”
عدن نيوز - متابعات :

كشفت أسرة الوزير الحوثي المُغتال مؤخرًا حسن زيد عن تلقيها رسائل تهديد من قيادات حوثية اعترفت فيها بتصفيته.

وأوضح الدكتور عباس زيد شقيق الوزير المقتول أن أحد المُشرفين الثقافيين والمدعوم من اخيه الذي يعمل في جهاز الأمن والمخابرات الحوثي أخبرهم بتصفيته عبر حكم إعدام صدر من قبل المليشيات.

ونشر زيد صورة رسالة (sms) تضمنت اعتراف احد المشرفين الحوثيين بتصفية الوزير حسن زيد بموجب حكم اعدام صدر متاخراً.

عدن نيوز يعيد نشر الرسالة كما وردت في صفحة عباس زيد:

“بالنسبه لي هي فتنه من حين أنكاركم لحكم من أحكام الله ؛ والان هي عندي وبحكم الله ولامر الله ومن خلال سُنن الله ستُخمد فقط وتؤد وننصر نصراً يليق صبرنا عليكم لسنين طويلة… حكم الإعدام لأباك كان متأخراً عليك أدارك هذا… فنحن مترثين مطمئنين بالله وبكتاب الله وبشريعة الله وبرسول الله وبأمير المؤمنين علي ابن ابي طالب الوصي.”

وحمل زيد، الأجهزة الأمنية التابعة للمليشيات الحوثية مسؤولية حياة أسرته, وأبناء شقيقه المقتول.

وتعرض حسن زيد الذي كان يشغل منصب وزير الشباب والرياضة في حكومة المليشيات غير المُعترف بها، لعملية اغتيال في أحد شوارع صنعاء في شهر أكتوبر من العام الماضي 2020.

وزعمت مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة إيرانيًا، بأنها قامت بتصفية منفذي عملية الاغتيال في محافظة ذمار جنوبي صنعاء, وهي الرواية التي كذبتها بعد ذلك أسر الأشخاص الذين تم تصفيتهم.