احتجاجا على بقاء نجله في أحد السجون.. وفاة مواطن إضرم النار في جسده في محافظة إب

22 أبريل 2021
احتجاجا على بقاء نجله في أحد السجون.. وفاة مواطن إضرم النار في جسده في محافظة إب
عدن نيوز - متابعات :

توفي مواطن في محافظة إب وسط البلاد، بعد أيام من إضرام النار في جسده، احتجاجا على بقاء نجله في أحد سجون السجون بالمحافظة.

وقال سكان محليون إن المواطن “أحمد البعداني” توفي في منزله، بعد أيام من إضرامه النار في جسده أمام محكمة غرب إب، وترديده “أنا مظلوم أنا مظلوم” و “ابني مسجون”.

وسارع مواطنون إلى إخماد النار في جسد البعداني الذي نقل الى مستشفى مدينة جبله غربي المحافظة، غير أن إدارة المستشفى أخرجته من المستشفى عقب ذلك، نتيجة عجزه عن دفع تكاليف العلاج.

وطالب نشطاء بمحاسبة إدارة المستشفى، التي حملوها تدهور صحة البعداني وصولا إلى الوفاة.

يذكر أن نجل الضحية مسجون لدى محكمة غرب إب على خلفية قضية أرض متنازع عليها مع آخرين، ويقول والده انه مسجون ظلما، متهما السلطات القضائية بمحاباة خصومهم، بحسب مصادر محلية.

وتأتي هذه الحادثة بعد أشهر من إضرام مواطن يدعى “حميد الحبيشي” النار في نفسه، بعد رفض عاقل الحارة منحه اسطوانة غاز تباع كل شهر أو شهر ونصف عبر عقال الحارات، ووفاته متأثرا بذلك.

 
كلمات دليلية