إدارة مخيمات النزوح بمأرب تكشف تسبب تصعيد المليشيا بنزوح أكثر من 18 ألف من المدنيين

30 مارس 2021
إدارة مخيمات النزوح بمأرب تكشف تسبب تصعيد المليشيا بنزوح أكثر من 18 ألف من المدنيين
عدن نيوز - متابعات :

كشفت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في محافظة مأرب عن تسبب التصعيد الحوثي الأخير بحق المدنيين في المحافظة بنزوح 18403 من المدنيين منذ السادس من شهر فبراير المنصرم.

وقال مدير الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في محافظة مأرب سيف مثنى في حديث لموقع وزارة الدفاع “سبتمبر نت” أن التصعيد الحوثي على المخيمات يتسبب بشكل دائم بوقوع ضحايا بين النازحين خاصة الأطفال والنساء والذين يدفعون ضريبة التهجير والنزوح القسري وشدة الاحتياج.

وقال إن مليشيا الحوثي سبق وأن استهدفت بهجماتها مخيمات “لفج الملح، “الصوابين”، “الهيال”، “الزور”، “الميل”، “الخير”، “التواصل”، “ايدات الراء”، التي تحتضن مئات الأسر النازحة.

وأكد أن تلك الهجمات أوقعت إصابات بين النازحين والنازحات، بالإضافة إلى تضرر أجزاء واسعة من تلك المخيمات، وتدمير ممتلكات للنازحين بينها سيارات.. لافتا إلى أنه يوجد في مأرب، 139 مخيما للنازحين يعيش فيها 10% من إجمالي النزوح العام في المحافظة.

ونوه رئيس الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النزوح إلى أن المنظمات الحقوقية والإنسانية لم تقم بواجبها في نقل المعاناة الإنسانية للنازحين إلى العالم كما يجب.. مؤكدا أن المنظمات الدولية والأممية القادرة على التأثير ما زالت تلتزم الصمت أمام أفعال المليشيا الحوثية.