المحافظ نبيل شمسان يوجه بتحصيل كافة موارد تعز وتوجيهها لدعم “معركة التحرير”

15 مارس 2021
المحافظ نبيل شمسان يوجه بتحصيل كافة موارد تعز وتوجيهها لدعم “معركة التحرير”

وجه محافظ محافظة تعز نبيل شمسان، الاثنين، بحصر وتحصيل كافة الموارد وتوجهيها لدعم وإسناد معركة استكمال التحرير وإيقاف كل الأنشطة والفعاليات وعملية الإنفاق خارج إطار التعبئة العامة.

جاء ذلك في كلمة له في لقاء موسع لقيادات وكوادر مكتب المالية وموظفي المالية بالمكاتب التنفيذية والمديريات، وفق وكالة الأنباء اليمنية “سبأ”.

وقال شمسان، إن “المرحلة تتطلب من موظفي المالية والحصر والتحصيل للموارد وفروعها الاحساس والعمل بمسئولية وطنية ورقابة ذاتية أثناء التحصيل للموارد والحرص على عكس هذه الايرادات والمبالغ للحساب البنكي للدعم والإسناد”.

وأضاف: “نحن في مرحلة تتطلب بذل الجهود وابتكار موارد وطرق جديدة للتحصيل والحفاظ والرقابة على هذه الموارد وإيداعها في حساب معركة تحرير المحافظة وعدم التساهل والتلاعب في الأمور المالية للتحصيل والانفاق ولا مجال العبث والفساد والأخطاء”.

شدد محافظ تعز، على حشد كل الموارد والعمل بأمانة وشفافية في مجال ربط وتحصيل الموارد بشكلها الحقيقي وإعادة النظر في قواعد المراجعة وإيقاف الانفاق خارج احتياجات التعبئة وإعطاء كل الأولوية للإنفاق المتعلق بتسيير أمور المعركة والحرص على أن يذهب كل ريال لعملية الدعم والإسناد.

وقال إن “أي تلاعب بالتحصيل والانفاق وإهدار الموارد سيجابه بإجراءات رادعة وعلى كل موظف أن يستشعر أننا نخوض معركة فاصلة لتحرير أرضنا وأهلنا بإمكانياتنا المتاحة التي يجب أن نحافظ عليها ونسخرها لخدمة المعركة فقط حتى استكمال التحرير”.

وأشار إلى أن هذا الواجب الوطني لا يقل عن الواجب الذي يقدمه أبطالنا في الجبهات الذين يقدمون دمائهم وأرواحهم للانتصار لتعز. “يجب أن نكون داعمين لهم كلا في منصبه وعمله وعلى هذا تعاهد أبناء المحافظة حتى تحرير كل شبر في أرجاء المحافظة”.

من جانبه أكد مدير عام مكتب المالية الدكتور محمد السامعي، أن المكتب وموظفيه في المكاتب التنفيذية والمديريات سيعملون بجهود استثنائية لتحصيل الموارد المالية وسيقومون بدورهم الكامل في الرقابة على عملية التحصيل ومتابعة التحصيل والتوريد للحساب البنكي لدعم وإسناد معركة التحرير.

وأوضح أن الجهود تتجه لحشد كل الموارد والعمل مع لجنة الربط وتحصيل الموارد المشكلة من المحافظ وتسخيرها لخدمة معركة تحرير تعز والالتزام بإيقاف كل أوجه الصرف خارج احتياجات المعركة وسيكون ذلك بموجب لوائح وقواعد وضوابط مالية دقيقة.

ولفت إلى أن المكتب وموظفيه في المكاتب والمديريات يتحملون مسئولية كبيرة في الحفاظ على الموارد وطرق تحصيلها والاستفادة منها في دعم وإسناد استكمال التحرير كواجب وطني ومسئولية دينية وأخلاقية لخدمة المحافظة.

وكان محافظ تعز، قد أعلن الخميس الماضي، التعبئة والنفير العام لدعم وإسناد المعركة التي يخوضها الجيش الوطني والمقاومة الشعبية لكسر الحصار عن المدينة واستكمال تحرير المحافظة من ميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران.