تصريحات جديدة لمحافظ سقطرى رمزي محروس يتهم المجلس الانتقالي وداعميه بملشنة المحافظة وتجريف مؤسسات الدولة

10 يوليو 2020
تصريحات جديدة لمحافظ سقطرى رمزي محروس يتهم المجلس الانتقالي وداعميه بملشنة المحافظة وتجريف مؤسسات الدولة

تصريحات جديدة لمحافظ سقطرى رمزي محروس يتهم المجلس الانتقالي وداعميه بملشنة المحافظة وتجريف مؤسسات الدولة

اتهم محافظ محافظة “سقطرى” “رمزي محروس” اليوم الجمعة 20-7-2020، عناصر المجلس الانتقالي في الأرخبيل بالعمل على تجريف مؤسسات الدولة وملشنة المحافظة.

وقال “محروس” في منشور على حسابه في “فيس بوك”، “تعمل عناصر المجلس الانتقالي في محافظة أرخبيل سقطرى وبإيعاز من داعميها على المزيد من تجريف مؤسسات الدولة وإقصاء القيادات الشرعية من مفاصل الدولة واستبدالهم بعناصرهم في المرافق الأمنية والعسكرية والمدنية”.

وأشار “محروس” إلى أن عناصر الانتقالي تعمل على “استحداث مواقع عسكرية في الأرخبيل وملشنة المحافظة وتوزيع السلاح وبيعه في الأسواق في مظاهر غريبة ومستهجنة وخارجة عن النظام والقانون وأعراف وتقاليد المجتمع”.

وأكد محافظ سقطرى أن “هذه الاجراءات كلها باطلة ومرفوضة وتزيد من تعقيد الوضع وعرقلة الجهود التي تبذلها الدولة والأشقاء في السعودية للحل وعودة الوضع على ماكان عليه قبل التمرد وعودة مؤسسات الدولة المدنية والعسكرية والأمنية”.

وفي التاسع عشر من يونيو الماضي، سيطرت مليشيات المجلس الانتقالي المدعومة اماراتياً على مدينة “حديبو” عاصمة محافظة أرخبيل سقطرى، قبل أن ينتقل المحافظ إلى “المهرة” ومنها إلى السعودية أواخر الشهر الماضي.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى