بسبب استمرار المليشيا فرض العوائق.. الدول المانحة تلوح بوقف المعونات على اليمن

15 فبراير 2020
بسبب استمرار المليشيا فرض العوائق.. الدول المانحة تلوح بوقف المعونات على اليمن
عدن نيوز - متابعات :

لوّحت الدول المانحة بوقف المعونات المرسلة إلى اليمن بسبب استمرار مليشيا الحوثي فرض عوائق على توزيع المساعدات الإنسانية على المحتاجين لها في مناطق سيطرتها.

وأكد الاتحاد الأوروبي، في بيان صدر عنه أن العوائق التي يفرضها الحوثيون على نشاطات الإغاثة في اليمن “قد تؤدي إلى خفض المعونات وربما وقف توزيعها”.

وطالب الاتحاد الأوروبي بإزالة القيود والعوائق أمام نشاطات الإغاثة في اليمن “فوراً وبصفة نهائية”، معتبراً أن “تدهور الأوضاع في اليمن بات يهدد المساعدات الإنسانية الحيوية”.

ويحتاج أكثر من ثلثي اليمنيين للمساعدة، بحسب الأمم المتحدة التي تصف الأزمة الإنسانية في اليمن بأنها الأسوأ في العالم حالياً. وكان مسؤولون أمميون ومنظمات إنسانية اجتمعوا، الخميس، في بروكسل لبحث مقترح الحوثيين فرض ضريبة بمقدار 2% على المنظمات وغيرها من العراقيل.

وقبيل الاجتماع في بروكسل، طالب المفوض الأوروبي لإدارة الأزمات جانيز لينارجيك أن تلتزم كافة الأطراف في النزاع اليمني “بالقانون الدولي الإنساني وضمان وصول آمن للمنظمات الإنسانية دون أي عوائق”.

من جهته، قال يان ايغلاند الأمين العام لـ”المجلس النروجي الأعلى للاجئين” في حديث وكالة “فرانس برس”: “الأمر لا يمكن أن يستمر، أكبر شريان حياة في الأرض في خطر”.

وكان ايغلاند تحدث في الاجتماع الذي دعت إليه المفوضية الأوروبية وحكومة السويد للحديث عن الأزمة الأخيرة في اليمن، حيث يواجه ملايين السكان خطر المجاعة. وبحسب ايغلاند فإنه “لا يمكننا دفع أموال المساعدات المتبرع بها إلى أحد أطراف النزاع”، موضحاً أن “هذا واحد من الخطوط الحمر الكثيرة التي نتخوف من تجاوزها. لا يمكننا القيام بذلك”.