ازمة عدن النفطية تنعش السوق السوداء ومواطنون يتهمون نافذون بالمتاجرة بمعاناتهم

29 يناير 2020
ازمة عدن النفطية تنعش السوق السوداء ومواطنون يتهمون نافذون بالمتاجرة بمعاناتهم
عدن نيوز - عدن / خاص :

تعاني العاصمة المؤقتة عدن من أزمة حادة في المشتقات النفطية حيث تقف اليوم مئات السيارات في طوابير طويلة أمام ما تبقى من المحطات فيما بقية المحطات مغلقة تماماً.

ويشتكي المواطنون في عدن من أزمة حادة في توفر مادة الوقود قالوا أنها مفتعلة فقد اصبحت اسعار مادة البنزين وغيرها من مشتقاته متوفرة في الاسواق السوداء وبأسعار مضاعفة جداً وغير معهودة.

وقال سكان محليون لـ”عدن نيوز” ان الوضع في عدن بات لا يحتمل بعد اعلاق معظم المحطات ابوابها وانتعاش السوق السوداء بشكل مريب حيث بلغت قيمة الجالون سعة (20 لتر) ما يقرب من 15 ريال يمني وهو سعر يفوق الخال.

وتساءل السكان المحليون عن كيفية توفر المشتقات النفطية بهذه الكميات في الاسواق السوداء فيما ينعدم في المحطات الحكومية معتقدين ان نافذين في مكتب معين عبدالملك والاجهزة الامنية في عدن يقفون خلف هذه الازمة.

وأكد السكان المحليون بالعاصمة المؤقتة عدن ان أزمة انقطاع الوقود تسببت في حالة شلل تام لكافة مناحي الحياة وعطلت حركة المواصلات بين مديريات المدينة.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى