بن مبارك يحذر من استهداف مؤسسات الدولة

25 يناير 2020
بن مبارك يحذر من استهداف مؤسسات الدولة
عدن نيوز - متابعات :

حذر سفير اليمن لدى واشنطن أحمد بن مبارك من استهداف مؤسسات الدولة في جنوب البلاد.

وقال بن مبارك أن “إضعاف الحكومة الشرعية في اليمن ومؤسساتها سيطيل الصراع”.

وتشير وكالة بلومبرج إلى أن الجهود المبذولة لإنهاء الصراع في البلاد تعقدت بسبب التوتر بين الحكومة المعترف بها دولياً والانفصاليين الذين تدعمهم الإمارات في الجنوب.

وأبلغت دولة الإمارات العربية المتحدة الحكومة اليمنية في يونيو بأنها تخطط لإلغاء دورها العسكري في اليمن بحلول نهاية العام الماضي، وهو قرار أثار مخاوف من احتمال انفصال البلاد إذا فقدت حكومة هادي سيطرتها على الجنوب.

وبشأن الحرب الدائرة بين الحكومة الشرعية والحوثيين والمستمرة منذ خمس سنوت، قال بن مبارك إن “إنهاء الحرب لا يعني مجرد وقف الغارات الجوية. الحوثيون، عندما يضمنون عدم وجود ضغوط عسكرية عليهم، لن يأتوا أبدا إلى طاولة المفاوضات. ”

ويأتي تعليق بن مبارك في وقت يتصاعد الصراع في البلد بعد أكثر من خمس سنوات على بدء الاقتتال وخلق ما تصفه الأمم المتحدة بأسوأ كارثة إنسانية في العالم.

وقال بن مبارك إن وقف تقدم الحوثي يعتبر “مستحيلاً”. مضيفاً: “بدون الدعم السعودي والغارات الجوية، فإن الحوثيين وإيران سوف يسيطرون على اليمن بأكمله”.

وقال بن مبارك إن المسؤولين اليمنيين لا يريدون أن تتحول الحرب إلى صراع دولي أوسع. مضيفاً: ” نأمل أن نبقي الأصوات الدولية موحدة على اليمن”.

وأشار بالقول: “دعونا ندعهم يقاتلون في سوريا وليبيا، لكن دعهم يجمعوا كل جهودهم ويحققوا بعض النجاح في اليمن”.

وقال إن الولايات المتحدة ساعدت الحكومة اليمنية من خلال فرض عقوبات مشلولة على إيران.

وقال بن مبارك إن الضغط “سيكون له تأثير على الوضع اليمني” من خلال الحد من قدرة إيران على تمويل الحوثيين. مضيفاً “تقوم الإدارة (الأمريكية) بإرسال الرسائل الصحيحة والرسائل القوية التي نقدرها. نعتقد أن هذا مفيد للغاية “.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى