استخدمت الرصاص الحي.. قوات الأمن العراقية تقتل محتجين وتصيب 32 في بغداد

18 يناير 2020
استخدمت الرصاص الحي.. قوات الأمن العراقية تقتل محتجين وتصيب 32 في بغداد
عدن نيوز - صحف / القدس العربي :

قالت مصادر أمنية وطبية إن قوات الأمن العراقية قتلت اثنين من المتظاهرين وأصابت 32 آخرين، أمس الجمعة، عندما أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق حشد أغلق جسر السنك في بغداد.

وذكرت المصادر الطبية إن المحتج الأول توفي بعد إطلاق قنبلة غاز على رقبته مباشرة فيما قتل الثاني برصاصة في الصدر.

مصدر آخر يعمل في دائرة صحة الرصافة، قال، مفضلًا عدم نشر اسمه، إن قوات مكافحة الشغب استخدمت قنابل مسيلة للدموع والرصاص الحي لتفريق المتظاهرين قرب جسر السنك.

لكن المتحدث العسكري باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء الركن عبد الكريم خلف، أكد في تصريح للتلفزيون الرسمي، أن «مخربين هاجموا الحواجز الأمنية في منطقة السنك».

سياسياً، أكد رئيس إقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، أن قرار البرلمان العراقي بإخراج القوات الأمريكية من العراق لم يكن قراراً جيداً، فهو اتخذ من قبل الكتلة الشيعية فقط دون التشاور مع المكونات الرئيسية الأخرى في البلاد، مشيراً إلى «أهمية الحوار بين العراق والولايات المتحدة حول الشكل المستقبلي لنشر قوات الولايات المتحدة»، مشدداً على «أهمية وجود القوات الأمريكية وقوات التحالف لكل العراق».

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى