وزير الاعلام: الانقسام والتراشق الاعلامي لا يخدم سوى مشروع الحوثي والتنظيمات الارهابية

لجنة توحيد الجبهة الإعلامية المساندة للشرعية تباشر أعمالها

26 ديسمبر 20195 مشاهدة
وزير الاعلام: الانقسام والتراشق الاعلامي لا يخدم سوى مشروع الحوثي والتنظيمات الارهابية
عدن نيوز - متابعات:

أكد وزير الإعلام معمر الإرياني إن الانقسام والتراشق الإعلامي بين المكونات السياسية الوطنية لا يخدم سوى مشروع جماعة الحوثي والتنظيمات الإرهابية الأخرى.

وشدد الإرياني خلال ترأسه اليوم الخميس، اجتماعاً موسعاً للجنة توحيد الجبهة الوطنية الإعلامية؛ على أهمية توحيد الجبهة الإعلامية والابتعاد عن المناكفات السياسية وطي صفحة الماضي والعمل بروح الفريق الواحد لمواجهة الخطر الوجودي المتمثل بجماعة الحوثي والتي تهدد حاضر ومستقبل اليمنيين، وفق وكالة سبأ الحكومية.

وناقش الاجتماع الذي حضره أعضاء اللجنة الذين يمثلون مختلف المكونات الوطنية؛ مبادرة وزارة الإعلام لتوحيد الخطاب الإعلامي بين مختلف المكونات السياسية والاجتماعية المناهضة لمشروع جماعة الحوثي.

وبحث الاجتماع تفاصيل مبادرة وزارة الإعلام لتوحيد الجبهة الوطنية الإعلامية من خلال إطارها العام الذي يؤسس لسياسات وجهود وطنية تعمل على توحيد الخطاب الإعلامي بين القوى الوطنية المناهضة لمشروع جماعة الحوثي.

وأقر أعضاء اللجنة مبادرة وزارة الإعلام بنسختها النهائية التي تتضمن العمل على صياغة ميثاق شرف إعلامي وتشكيل لجان فرعية لتنفيذ ما تم الاتفاق عليه من خطاب وموجهات إعلامية وسياسية.

وأوضح وزير الإعلام أن المبادرة التي تتبناها وزارته، وتعمل عليها لجنة توحيد الجبهة الوطنية؛ تؤسس لخطاب إعلامي موحد يصوب الأهداف باتجاه استعادة الدولة وإسقاط الانقلاب.

وقال الإرياني إن الوطن اليوم بحاجة الى التكاتف والتلاحم بين كل المكونات الوطنية تحت راية الشرعية والجمهورية، فيما شدد أعضاء اللجنة على أهمية الخطاب الإعلامي الموحد.

ومن المقرر أن تباشر لجنة توحيد الجبهة الوطنية الإعلامية بزيارة قيادات الأحزاب والتنظيمات السياسية الوطنية المناهضة لمشروع جماعة الحوثي، إىل جانب الشخصيات الوطنية، وإطلاعهم على مشروع المبادرة وطلب الدعم والمساندة لإنجاح المهمة.

المصدرالخبر بوست
 
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق