البجيري يكشف دور الامارات في اليمن وأسرار الضربات الجوية “الخاطئة”

20 فبراير، 2019 10:23 م
البجيري يكشف دور الامارات في اليمن وأسرار الضربات الجوية “الخاطئة”
عدن نيوز – متابعات خاصة:

قال عضو مجلس الشورى والقيادي في المقاومة الجنوبية علي حسين البجيري ان الامارات العربية المتحدة دخلت التحالف العربي في اليمن متآمرة وليست متعاونة حد وصفه.

واضاف البجيري في لقاء مع قناة الجزيرة ضمن برنامج “بلا حدود” أنه تنبه للدور الاماراتي المتآمر على اليمن منذ الشهر الرابع لتدخل التحالف العربي وأنه أخبر السعودية بان الاماراتيين يتآمروا على اليمنيين والسعوديين على حد سواء.

ولفت البجيري الى أن التآمر الاماراتي ظهر جلياً بعد بدء العمليات العسكرية للجيش الوطني حينما كان كلما تقدم الجيش الوطني في الجبهات يتلقى ضربة جوية من قبل الطيران الاماراتي وهو ما يبين ان الامارات دخلت الحرب في اليمن لأجندة خاصة وليست لتحرير اليمن من الحوثيين كما تدعي.

وأشار البجيري الى أن الامارات دخلت حرب اليمن تحت مظلة التحالف العربي وعينها على موانئ وجزر اليمن وان الامارات كانت تبيت السيطرة على ميناء عدن وجزيرة سقطرى.

وفيما يتعلق بالسجون السرية قال البجيري ان الامارات تدير العشرات منها وانها تخفي مئات الشباب اليمنيين فيها مؤكداً بان الامارات اليوم هي من ترعى الارهاب و تصنع القاعدة وداعش في المنطقة.

واتهم البجيري الامارات بادخال المخدرات الى اليمن واغراق المدن الواقعة تحت سيطرتها بالمخدرات.

ونوه البجيري الى ان الضربة الجوية الأولى التي استهدفت قوات الجيش الوطني تقبلها اليمنيين كضربة خاطئة لكن الضربات تكررت على مواقع الجيش وهو ما يؤكد حجم التآمر الاماراتي على اليمن.

ودعا البجيري دول التحالف العربي الى مراجعة حساباتها في اليمن ومعاملة القيادة اليمنية معالمة “الند” حد قوله.

يذكر أن الجيش الوطني تلقى في يوليو 2015م ضربة جوية استهدفت المركز المتقدم لقيادة وزارة الدفاع اليمنية التابعة للشرعية في منطقة العبر بمحافظة حضرموت التي تعبد عن مناطق المواجهات مع مليشيا الحوثي ما يقرب من 100 كيلومتر وراح ضحيتها اكثر من 85 ضابطا من أكفئ الضباط المنضمين للجيش الوطني ومئات الجنود وفقاً لتصريحات عسكرية ومسؤولين في الحكومة اليمنية.