إصلاح الشمايتين يدين أحداث التربة ويدعو قيادة محافة تعز لتحمل مسؤولياتها في فرض

18 يوليو 2020
إصلاح الشمايتين يدين أحداث التربة ويدعو قيادة محافة تعز لتحمل مسؤولياتها في فرض

إصلاح الشمايتين يدين أحداث التربة ويدعو قيادة محافة تعز لتحمل مسؤولياتها في فرض

عدن نيوز - متابعات :

دان حزب التجمع اليمني للإصلاح في مديرية الشمايتين بمحافظة تعز اليوم السبت الأحداث المؤسفة في مدينة التربة ودعا قيادة المحافظة لتحمل مسؤولياتها في فرض الأمن في التربة.

وحمل إصلاح المديرية في بلاغ صحفي الجهات المعنية مسؤولية ما يجري حيث سوفت وتقاعست الجهات الرسمية المعنية بإخراج الجيش من التربة وإعادتها إلى مواقعها في الجبهات.

حيث وقف أمام ما جرى من أحداث مؤسفة واشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة بمدينة التربة.

وأشاد الإصلاح بأبناء الحجرية الذين سجلوا اليوم ويسجلون دوما مواقفهم السلمية ويرفضون الانجرار إلى متاهات الفتن والإثارة، مشدداً على قيادة السلطة المحلية والقيادات العسكرية والأمنية سرعة إخلاء التربة من المعسكرات.

نص البلاغ:

وقف التجمع اليمني للإصلاح بمديرية الشمايتين أمام ما جرى اليوم السبت 18يوليو 2020 من أحداث مؤسفة واشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة بمدينة التربة.

وفرع التجمع اليمني للإصلاح بمديرية الشمايتين وهو يدين ويستنكر هذه الأعمال التي تهدد أمن المواطنين، فإنه يحمل الجهات المعنية مسؤولية مايجري، حيث سوفت وتقاعست الجهات الرسمية المعنية بإخراج الجيش من التربة وإعادتها إلى مواقعها في الجبهات.

إننا ندعو الأخ المحافظ والقيادات العسكرية والأمنية إلى تحمل مسؤوليتها وفرض الأمن في مدينة التربة، وذلك لن يتأتى إلا بإخراج كافة المعسكرات من المدينة، واي تشكيلات أخرى.

ولايفوتنا هنا الإشادة بأبناء الحجرية الذين سجلوا اليوم ويسجلون دوما مواقفهم السلمية ويرفضون الانجرار إلى متاهات الفتن والإثارة، وهو الأمر الذي يوجب على قيادة السلطة المحلية والقيادات العسكرية والأمنية سرعة إخلاء التربة من المعسكرات.

صادر عن التجمع اليمني للإصلاح بمديرية الشمايتين/ تعز 18يوليو 2020م

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى