بمشاركة عناصر مسلحة من مليشيات طارق.. تحشيد جديد في مدينة التربة رفضا لقرارات الرئيس هادي وتفجير الأوضاع

17 يوليو 2020
بمشاركة عناصر مسلحة من مليشيات طارق.. تحشيد جديد في مدينة التربة رفضا لقرارات الرئيس هادي وتفجير الأوضاع

بمشاركة عناصر مسلحة من مليشيات طارق.. تحشيد جديد في مدينة التربة رفضا لقرارات الرئيس هادي وتفجير الأوضاع

عدن نيوز - متابعة خاصة :

تستعد بعض القوى والاحزاب السياسية وبمشاركة عناصر مسلحة من مليشيا طارق صالح المدعوم من الإمارات لتنظيم مظاهرة شعبية مسلحة رفضا لقرار الرئيس هادي تعيين قائد للواء 35 وسعيا لتفجير الأوضاع.

وتحدثت العديد من المصادر عن قيام التنظيم الوحدوي الناصري وفصيل من المؤتمر الشعبي العام الموالين لأسرة صالح بتحشيد جديد ودعوات للتظاهر في مدينة التربة جنوب مدينة تعز رفضا لقرار رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي والذي قضى بتعيين العميد الشمساني قائد للواء 35.

وتشير المصادر إلى وصول عشرات الضباط والجنود المنتمين لمليشيا ما يسمى حراس الجمهورية التابعة للإمارات مدججين باسلحتهم إلى مدينة التربة للمشاركة في المظاهرة التي تدعو للتمرد على قرارات رئيس الجمهورية ولتفجير الأوضاع في مدينة التربة بهدف السيطرة عليها.

ووفقا للمصادر فإن معظم الواصلين الى التربة ينحدرون من محافظات صنعاء وذمار وإب ولحج ويقودهم كل من العقيد زياد حمله والعقيد كروت رئيس عمليات ما يسمى اللواء السابع حراس جمهورية.

وتشهد مدينة التربة توتر أمنيا وعسكريا على خلفية انتشار العصابات الارهابية المنتمية لكتائب ابو العباس المصنف على قوائم الإرهاب ومسلحي ما يسمى حراس الجمهورية الذين تدعمهم وتمولهم دولة الإمارات والذين يسعون إلى تفجير الأوضاع وقطع الإمدادات عن قوات الجيش والأجهزة الأمنية التي تحاول تثبيت الامن والاستقرار في محافظة تعز.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى