هذه الأخطاء الستة نرتكبها عند تخزين الخبز!

20 مايو 2018
هذه الأخطاء الستة نرتكبها عند تخزين الخبز!
عدن نيوز - متابعات

نشرت صحيفة “لافانغوارديا” الإسبانية تقريرا، تحدثت فيه عن أفضل الطرق التي تساعد على حفظ الخبز دون تغير طعمه أو قوامه.

وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته “عربي21″، إن حفظ الخبز بطريقة صحيحة أمر بالغ الأهمية؛ لضمان ديمومته لفترة أطول. ففي السنوات الأخيرة، وفي إسبانيا على سبيل المثال، شهدت نوعية الخبز تحسنا ملحوظا، على عكس ما كان عليه سابقا، ويعود ذلك أساسا إلى الطرق الجديدة التي ابتكرها الخبازون للحفاظ على جودة أرغفة الخبز وتخزينها بالشكل الصحيح. ومن المهم أن نعمل على تجنب الوقوع في الأخطاء التالية عند تخزينه.

وذكرت الصحيفة، أولا، أن سوء اختيار الخبز يعد من أكثر الأخطاء الشائعة التي يقع فيها المستهلك. وقد بين الخبير إدوارد فيرداغوير أن “أهم شيء يجب القيام به لضمان ديمومة الخبز هو شراؤه من محلات تبيع منتجات ذات جودة عالية”.

وشدد الخبير على ضرورة “التخلي عن فكرة أن الخبز الجيد يجب أن يكون فاتح اللون ومتجانسا، لأن الخبز الجيد في الحقيقة يجب أن يكون داكن اللون؛ لأنه دليل على أنه مصنوع يدويا”. وأضاف الخبير: “لقد تحققنا جميعا من أن الخبز الصناعي سريع التلف، ويصبح يابسا وغير صالح للأكل في غضون ساعات قليلة من شرائه”.

ونوهت الصحيفة بأن الجزء الداخلي من الخبز من أحد العوامل التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند شراء الخبز، كما هو الشأن بالنسبة لنوعية الحبوب التي أعد منها. وفي هذا السياق، أكد الخبير إيبان يارزا أن “خبز الجاودار يستمر لفترة أطول؛ لأن نوعية الحبوب التي أعد منها تجعله أكثر رطوبة وطراوة”.

وأوردت الصحيفة، ثانيا، أن الظروف البيئية التي نخزن فيها الخبز مهمة للغاية. وفي هذا الصدد، قال إدوارد فيرداغوير إنه “يستحسن أن يتم تخزين الخبز في مكان جاف بعيدا عن الرطوبة؛ تجنبا لتعفنه”.

 

ومن جهته، أكد الخبير إيبان يارزا أن “نطاق درجات حرارة الثلاجة هو الأقل ملاءمة لحفظ الخبز؛ لذلك يستحسن تجنب حفظه فيها”.

وأفادت الصحيفة، ثالثا، بأن حفظ الخبز في كيس بلاستيكي يعد من أكثر الأخطاء شيوعا. فالأمر لا يقتصر فقط على حفظ الخبز في مكان جاف، وإنما علينا أيضا تغطيته بقطعة قماش ووضعه في درج خشبي أو كيس مصنوع من القماش. وفقا ليارزا، فإن “الخبز في حاجة دائمة إلى الهواء”. كما أشار فيرداغوير إلى أنه “في ظل هذه الظروف، يمكن أن يحافظ الخبز على جودته لمدة 48 ساعة كاملة”.

فمن المهم أن نتخلى عن عادة حفظه في كيس بلاستيكي؛ لأن هذه الطريقة هي أكثر ملاءمة فقط بالنسبة للمعجنات؛ لأن نسبة السكر والدهون التي تحتوي عليها تمكن من الحفاظ عليها لمدة أطول.

وأوردت الصحيفة، رابعا، أن تجميد الخبز ذو النوعية الجيدة يساعد على تجنب ابتياع الخبز الصناعي المتوفر في محلات السوبر ماركت. ولضمان نتائج أفضل، يستحسن وضعه في أكياس مغلقة بإحكام تجنبا لتلوثه بروائح الأطعمة الأخرى، وحتى لا يفقد مذاقه جراء برودة الثلاجة. أما إذا كان استهلاكك يقتصر على بضع شرائح يوميا، فيستحسن تجميد الخبز في شكل قطع، ووضع ورق المطبخ بينها لتجنب التصاقها.

وأوضحت الصحيفة، خامسا، أنه يجب أن نكون على دراية بكيفية إذابة الثلج عن الخبز بعد تجميده. وحسب يارزا، تتمثل أفضل طريقة في “تركه في درجة حرارة الغرفة ملفوفا في قطعة قماش. وإذا كنت في عجلة من أمرك فيمكنك استخدام محمصة الخبز. ويستحسن تجنب استخدام الميكروويف؛ لأنه لن يساعد سوى على تخليصه من البرودة وليس تسخينه”. ومن جهته، بين فيرداغوير أنه “بإمكاننا وضعه في الفرن لمدة خمس دقائق في درجة حرارة عالية حتى يصبح مقرمشا”.

وأشارت المجلة، سادسا، إلى أن عدم استهلاك الخبز القديم أو التخلص منه يعد من الأخطاء الشائعة بين مستهلكي الخبز. في هذه الحالة، يمكننا استغلال بقايا الخبز وبشرها بالمبشرة للحصول على بقسماط جيد. وإذا أمكن، يمكننا إعادة تسخين هذه البقايا في الفرن واستهلاكها من جديد.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى