غضب كبير يجتاح صفوف قيادات الجيش الوطني من دور الإمارات في سقطرى

7 مايو 2018
غضب كبير يجتاح صفوف قيادات الجيش الوطني من دور الإمارات في سقطرى
عدن نيوز - متابعات

شدد رئيس دائرة التوجيه المعنوي التابعة للجيش الوطني اللواء محسن خصروف على ضرورة إزالة هذه التوترات بين الحكومة الشرعية ودولة الامارات بخصوص تصعيد الأخيرة بعد تواجدها العسكري في جزيرة سقطرى والذي تزامن مع وصول الحكومة الشرعية اليها مؤكدا أن دول التحالف مهمتها محددة باستعادة الشرعية وإنهاء الإنقلاب وعودة الحالة الطبيعية.

واستغرب اللواء خصروف في مقابلة له مع قناة بي بي سي اليوم الاثنين تواجد القوات العسكرية الاماراتية في جزيرة سقطرى خصوصا انها جزيرة أمنه وليس لها مبرر إطلاقا لهذا التواجد خصوصا وانه ليس فيها حرب أو إنقلابيين.

وأوضح خصروف أن جزيرة سقطرى جزيرة يمنية تاريخية لا يزال أبناءها الى اليوم يتحدثون بلغتهم الحميرية بكامل بنائها اللغوي.

مؤكدا أن موقف الحكومة من هذا الأمر واضح متسائلا عن مبررات تواجد هذه القوة الاماراتية والتي وصلت بالتزامن مع وصول دولة رئيس الوزراء مستغربا ممن يقول أن جزيرة سقطرى جزء من دولة الامارات مؤكدا أن هذا يسيء لتاريخ الامارات ودورها الكبير في اليمن.

وأشار خصروف الى أن تواجد القوات الاماراتية في جزيرة سقطرى أثار حفيظة اليمنيين متسائلا: هل تحولت الامارات الى دولة إحتلال؟.

وأشار الى أن مشاركة القوات الاماراتية في تحرير عدن ليس مبررا أن تحولها الى دولة محتلة يكون لها سجونها الخاصة والمعتقلات واعتقال الناشطين وعمل تصرفات استفزازية تحد من تحركات رئيس الوزراء.

وقال: هذا الكلام لم يعد يستسيغه اليمنيون مؤكدا أن هذا الكلام أصبح لدى اليمنيين مرفوض جملة وتفصيلا داعيا الأشقاء في دولة الامارات الى إعادة النظر في موقفهم هذا.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى