عدن .. حقوقيات يؤكدن على أهمية مواصلة رفع الوعي القانوني للنساء في إطار مشروع “أعرفي حقك”

15 فبراير 2018
عدن .. حقوقيات يؤكدن على أهمية مواصلة رفع الوعي القانوني للنساء في إطار مشروع “أعرفي حقك”

أكدت حقوقيات في العاصمة عدن على ضرورة تأهيل مراكز الشرط لاستقبال الشكاوى المقدمة من النساء، وتدريب العاملات في إدارة الأمن بالتعاطي مع حالات المحتجزات، وممارسة الجهات المختصة دور الرقابة القانونية على سجون النساء، وتقديم الدعم القانوني إلى غير قادرات على تكاليف الترافع أمام المنصات القضائية، وكذا تفعيل القوانين المتعلقة بالنساء، وتسهيل إجراءات الحصول على حقوقها وخدمة قضاياها.

جاء ذلك ضمن التوصيات التي خرج بها الاجتماع الختامي لمشروع “أعرفي حقك”، الذي نفذته مؤسسة “أكون” To Be للحقوق والحريات، بدعم من الصندوق العالمي للنساء GFW، وحمل شعار “معًا للوصول إلى العدالة”، بحضور عدد من الحقوقيات والمحاميات والقضاة والناشطات والإعلاميين في عدن.

وأوصت المشاركات بمواصلة عقد الجلسات الخاصة برفع مستوى الوعي القانوني للنساء، واستهداف عدد أكبر من النساء من مختلف الشرائح والفئات العمرية في المجتمعات المحلية، وتخصيص خط ساخن لاستقبال بلاغات المتضررات من العنف القائم على النوع الاجتماعي، وتقديم الارشادات والحماية القانونية اللازمة.

كما نوهن إلى أهمية انشاء شبكة حقوقية تتبنى قضايا النساء، من منظمات المجتمع المدني المعنية والجهات الحكومية المختصة، وإعداد برامج للمساحات الآمنة للنساء المعنفات؛ لتقديم الدعم النفسي لهن ومساعدتهن في مواجهة مشاكلهن وإيجاد حلول لها، وكذا إفراد نوافذ ثابتة في وسائل الإعلام للتوعية بحقوق النساء.

أدارت الاجتماع الاستشاري القانوني للمؤسسة المحامي/غادة فضل، موضحةً أن مشروع “أعرفي حقك” امتداد لمشروع تقديم الدعم النفسي للنساء المتضررات في عدن من الحرب الأخيرة، وحاجتهن لاتخاذ القرارات ومعرفة الحقوق القانونية بالتقاضي واللجوء إلى المحاكم، والحصول عليها بالطرق والوسائل الإجرائية، مشيرةً إلى عقد استشارات قانونية على هامش الجلسات التوعوية، وخاصةً للناجيات من العنف.

مر مشروع “أعرفي حقك” بثلاث مراحل رئيسية، تمثلت المرحلة الأولى بعقد لقاءات مفتوحة مع نشطاء مدنيين وحقوقيين؛ لحصر القضايا والمشاكل التي تعانيها النساء في عدن، وتضمنت المرحلة الثانية عقد لقاءات مغلقة مع محاميين وقضاة لاستخلاص النصوص القانونية المتعلقة بتلك القضايا، وإصدار دليل قانوني مختصر ومبسط للنساء المستهدفات في الجلسات التوعوية، التي نفذتها المؤسسة بالشراكة مع عدد من المنظمات المحلية والجمعيات النسوية في مختلف مديريات المحافظة، خلال المرحلة الثالثة من المشروع.

وفي ختام الاجتماع قامت الهيئة الإدارية في المؤسسة بتكريم القاضيتين/كفاح سعيد عوض وإكرام أحمد العيدروس، بشهادتيّ شكر وتقدير؛ لجهودهما المتميزة ومشاركتهما الفاعلة في إنجاح أنشطة المؤسسة، وتعتزم المؤسسة إعداد مرحلة تكميلية لمشروع “أعرفي حقك”، تهدف إلى تمكين نساء مرشدات ومتخصصات في المجال القانوني؛ وذلك في إطار رؤيتها لتعزيز أصوات النساء في المجتمعات المحلية.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى