قصة وفاة الطبيبة السعودية عفاف فلمبان وصديقتها لينا طه في جدة (حاولتا انقاذ فتاتين من الغرق فغرقتا)

7 أغسطس 2022
قصة وفاة الطبيبة السعودية عفاف فلمبان وصديقتها لينا طه في جدة (حاولتا انقاذ فتاتين من الغرق فغرقتا)

توفيت اختصاصية نساء وتوليد وعقم سعودية برفقة إحدى صديقاتها، غرقاً أثناء محاولتهما إنقاذ فتاتين من الغرق عصر أمس (السبت) في إحدى الشاليهات بمدينة جدة.

ونعى أطباء واختصاصيين سعوديين الدكتورة عفاف فلمبان، وصديقتها لينا طه، سائلين المولى عز وجل لهما الرحمة والمغفرة وأن يتقبلهما من الشهداء، وأن يلهم ذويهما الصبر والسلوان.

وفي التفاصيل أوضح الدكتور محمد فلمبان ابن شقيق د. عفاف فلمبان لصحيفة اليوم السعودية أنها: ” كانت تقضي إجازتها في جدة وأثناء تواجدها في إحدى الشاليهات في شاطئ أبحر شاهدت فتاتين يحاولن السباحة دون جدوى والمؤشرات تشير إلى أنهن يغرقن، وعلى الفور انطلقت هي وصديقتها نحوهن لإنقاذهن وتمكنت من ذلك كونها تجيد السباحة إلا أنها غرقت هي وصديقتها بعد الجهد الذي بذلته لإنقاذهن هي وزميلتها “.

وأضاف “فلمبان” : “الدكتورة عفاف – رحمها الله – تعمل استشارية نساء وولادة في مستشفى الحرس الوطني بالرياض، ولها مبادرات إنسانية وأيدٍ بيضاء مع الأرامل والمساكين وجميع مرضاها وتقوم بأعمال الخير للكثير منهم وتتابعهم، إضافة إلى جهودها في الأعمال التطوعية طوال مسيرتها الطبية التي سخرتها لخدمة مجتمعها وأبناء وطنها ومشهود لها بالقدوة الحسنة في العمل الطبي والإنساني والتطوعي”.

وعدد الأطباء ورواد مواقع التواصل الاجتماعي مآثر الفقيدة عفاف لافتين إلى أنها عُرفت بمهارتها الطبية وعلو أخلاقها، وحسن تعاملها مع مرضاها ومع زملائها، وأنها كانت بلسما لكل من يعرفها.

وقالت البروفيسور د سامية العمودي: “فاجعة أليمة تركت ألماً عميقاً بوفاة زميلة طبيبة نساء وتوليد وعقم د عفاف فلمبان تعازينا لعائلتها الكريمة ومحبيها جعل الله الفردوس الأعلى مستقراً لها فقد توفيت غرقاً يوم أمس وهي تنقذ فتاتين من الغرق رحمها الله وتغمدها بواسع رضوانه”.

وكتب د.سليمان بن عبدالله القويفلي: “سبحان الله توفيت #عفاف_فلمبان وهي في قمة العطاء والإحسان كعادتها تنقذ غريقتين هي وصديقتها #لينا_طه أسأل الله أن يتقبلهن شهيدات وأن يجبر أهلهم جميعا”.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى