بحضور محافظ تعز.. وزير الدفاع يترأس اجتماعا للقيادات العسكرية في محور تعز

19 يوليو 2022
بحضور محافظ تعز.. وزير الدفاع يترأس اجتماعا للقيادات العسكرية في محور تعز
عدن نيوز - سبتمبر نت

ترأس وزير الدفاع الفريق الركن محمد المقدشي ومحافظ تعز نبيل شمسان، اجتماعا للقيادات العسكرية في محور تعز، لمناقشة المستجدات الميدانية والاطلاع على مستوى تنفيذ المهام القتالية والإدارية في ظل المستجدات.

وعبّر عن الاعتزاز بالدور النضالي والبطولي الذي يسطره أبناء تعز واستبسالهم العظيم في مواجهة مليشيا التمرد الحوثية ومشروعها الإيراني.. مثمنا جهود قيادة السلطة المحلية بمحافظة تعز وقيادة المحور في سبيل بناء جيش وطني مدرب ومهني وعلى درجة عالية من الجاهزية والانضباط.

وأكد وزير الدفاع اهتمام القيادة السياسية بقيادة فخامة رئيس مجلس القيادة الرئاسي وأعضاء المجلس، وقيادة وزارة الدفاع بتطوير القوات المسلحة والأمن بمختلف التكوينات والتشكيلات والقوى والمناطق والمحاور العسكرية، والعمل على رفع قدراتها وكفاءة منتسبيها، وفي مقدمة ذلك وحدات الجيش في محافظة تعز لدعم موقفها النضالي المقاوم لأوهام مخلفات الإمامة والكهنوت.

وقال “ان مؤسسة الجيش والأمن هي المعول عليها تحقيق النصر للشعب اليمني وتحرير الوطن من مليشيات الخرافة والخراب واستعادة أمنه واستقراره وسلامته”.

وخلال الإجتماع الذي حضره وكيل المحافظة لشؤون الدفاع والأمن اللواء عبدالكريم الصبري، وقائد المنطقة العسكرية الرابعة اللواء الركن فضل حسن، ورئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع اللواء الركن أحمد اليافعي، ونائب رئيس هيئة الاسناد اللوجستي اللواء الركن علي الفضلي، ونائب رئيس هيئة العمليات الحربية العميد الركن ناجي عباس، ومدير دائرة الامداد والتموين العميد الركن عبدالله السقلدي، استمع الوزير المقدشي من قائد المحور اللواء الركن خالد فاضل، إلى تقارير ملخصة عن خارطة انتشار القوات وسير تنفيذ الخطط التدريبية والقتالية والمعنوية.

كما استمع من اللجنة الوزارية المكلفة بالتقييم الاداري واللوجستي للألوية والوحدات العسكرية في المحور، إلى شرح حول أوضاع تلك الوحدات واحتياجاتها والمشاكل التي تواجهها.. موجها بتسهيل عمل اللجنة وتسريع انجاز المهام الموكلة اليها.

وشدد وزير الدفاع على أهمية تعزيز الانضباط في تنفيذ المهام والالتزام بالضبط والربط الاداري والعملياتي والبشري في جميع القطاعات والوحدات، والحفاظ على التقاليد العسكرية واحترام التراتبية القيادية، ومضاعفة الجهود لخدمة المقاتلين وتوفير احتياجاتهم لوجستيا ومعنويا وتدريبا وتأهيلا.

وحث على تمتين التعاون والتنسيق بين مختلف القوات، والاستعداد للتعاطي مع أي تطورات طارئة على امتداد مسرح العمليات، والتعامل الحازم مع أي محاولات للإخلال بأمن المواطن أو المساس بالسكينة العامة أو التعدي على المؤسسات العامة والخاصة.

من جانبه أشاد المحافظ شمسان بالجهود الكبيرة التي تبذلها وزارة الدفاع لبناء الجيش الوطني واستجابتها وتفاعلها المستمر مع متطلبات واحتياجات المحور.. مؤكدا أن قيادة المحافظة ومعها كل أبناء المحافظة يقفون جنبا الى جنب مع ابطال الجيش والأمن في هذه المعركة الوطنية والتصدي لاعتداءات المليشيا الحوثية المستمرة في خرق الهدنة الاممية وارتكاب الجرائم الإرهابية بحق المدنيين واغلاق المنافذ والطرقات واستمرار الحصار الحوثي لسكان المحافظة.

وأوضح شمسان أن مليشيا الحوثي تتمادى في خرق الهدنة وترفض مقترحات المبعوث الاممي لفتح الطرقات والتنصل عن جهود تخفيف المعاناة الانسانية التي تفرضها على السكان، وهو ما يؤكد نزعتها الدموية وعقيدتها الارهابية وعدم ايمانها بالسلام.

إلى ذلك، التقى وزير الدفاع، بممثلين عن لجنة الجرحى من أبطال الجيش والمقاومة، بحضور محافظ المحافظة نبيل شمسان وقائد المحور اللواء خالد فاضل والقيادات العسكرية.

واكد أن التضحيات والبطولات العظيمة التي سطرها الأبطال محل تقدير القيادة العليا وقيادة الوزارة، وستبقى وسام شرف وفخر لجميع اليمنيين جيلا بعد جيل.

ووجه وزير الدفاع جميع الجهات المعنية بالقيام بواجباتها ومسئولياتها في تقديم العلاج والرعاية الكاملة للجرحى في الداخل والخارج، مضيفا أن استمرار الوزارة في متابعة أحوال الجرحى في الداخل والخارج، والعمل على معالجة الإشكالات والصعوبات.