الحكومة تعلن سقوط 344 مدنيا بين قتيل وجريح في مأرب منذ بداية العام الجاري جراء قصف المليشيا

12 يونيو 2021
الحكومة تعلن سقوط 344 مدنيا بين قتيل وجريح في مأرب منذ بداية العام الجاري جراء قصف المليشيا
عدن نيوز - متابعة خاصة

أعلنت الحكومة اليمنية اليوم السبت سقوط أكثر من 300 مدني بين قتيل وجريح في محافظة مأرب منذ بداية العام الجاري 2021 بسبب قصف المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران.

وقال وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني إن الإحصائيات توثق سقوط (344) من الضحايا المدنيين بين شهيد وجريح خلال الفترة من (1 يناير وحتى 10 يونيو) 2021، بقصف مليشيا الحوثي الارهابية محافظة مأرب.

وأوضح الإرياني في تغريدات على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر أنه استشهد (104) مدني و(3) نساء و(15) طفل وأصيب (180) مدني، و(12) امرأه، و(30) طفل بجروح متفاوتة جراء القصف المتواصل.

وأضاف أن الإحصائيات تؤكد استهداف مليشيا الحوثي للأحياء السكنية ومخيمات النزوح والمدنيين والنازحين بمحافظة مأرب خلال الفترة (1 يناير وحتى 10 يونيو 2021) بأكثر من (55) صاروخ باليستي ايراني الصنع و(12) طائرة مسيرة و(3) صواريخ كاتيوشا، و(6) مقذوفات، و(7) عبوات ناسفة.

وأكد الوزير أن ما تقوم به مليشيا الحوثي الارهابية من قصف للاحياء السكنية والأعيان المدنية ومخيمات النزوح في مديريات محافظة مأرب منذ بدء تصعيدها العسكري الواسع هي أعمال قتل ممنهج ومتعمد للمدنيين وانتهاك صاروخ للقوانين والمواثيق الدولية، وترقى لمرتبة جرائم حرب والجرائم المرتكبة ضد الانسانية.

وطالب المجتمع الدولي والامم المتحدة والدول دائمة العضوية في مجلس الامن بتحمل مسئولياتهم القانونية والأخلاقية والضغط على مليشيا الحوثي لوقف أعمال القتل اليومي للمدنيين بدوافع انتقامية والتي يذهب ضحيتها النساء والاطفال.

كما طالبهم بتصنيف المليشيا الحوثية منظمة إرهابية وملاحقة قياداتها باعتبارهم مجرمي حرب.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى