قيادي حوثي يعترف بصرف الأموال التي تجبيها المليشيا لتمويل مشاريع خاصة

21 أبريل 2021
قيادي حوثي يعترف بصرف الأموال التي تجبيها المليشيا لتمويل مشاريع خاصة
عدن نيوز - متابعات :

إعترف قيادي حوثي أن الأموال التي تستولي عليها مليشيا الحوثي وتجمعها من التجار والمواطنين تحت مسميات الزكاة يتم إنفاقها بشكل شخصي لتمويل مشاريع تجارية على عناصر الجماعة.

وقال رئيس ما يسمى بالهيئة العامة للزكاة التابعة لمليشيا الحوثي شمسان أبو نشطان بعد ساعات قليلة من اتفاق مؤقت بينه وبين الغرفة التجارية الصناعية بأمانة العاصمة ووقف الحملة على التجار إلى أن هيئته تخطط لدعم 1000 مزارع حوثي من أموال الهيئة.

وأضاف أبو نشطان أنه يخطط لإنشاء مئات الشركات والمحلات التجارية والمشاريع الاقتصادية الزراعية من أموال الزكاة.

وأشار إلى أن لدى المليشيا الحوثية مشروعا تجاريا آخر في تجارة الملابس يزيد عدد أعضائه عن 1200 مشروعا تجاريا “أسريا” يغطي أكثر من 100 أسرة في السوق بصنعاء.

وكانت المليشيا قد أغلقت خلال يومين أكثر من 600 شركة ومحلا تجاريا في أمانة العاصمة للمطالبة بجبايات وأموال مضاعفة من الزكاة شملت الديون غير التجارية.

وكانت الغرفة التجارية والصناعية قد أعلنت توصلها إلى هدنة مؤقتة بينها وبين مليشيا الحوثي عبر الهيئة الحوثية للزكاة.