قراصنة يهاجمون حسابات برلمانيين ألمان

27 مارس 2021
قراصنة يهاجمون حسابات برلمانيين ألمان
عدن نيوز - متابعات :

هاجم قراصنة حسابات البريد الإلكتروني لأكثر من 30 عضوا في البوندستاج ولاندتاج، مجلسي البرلمان الألماني.

وذكرت تقارير صحفية لصحيفة “بيلد” والقناة الأولى بالتلفزيون الألماني إن 30 برلمانيا ألمانيا تلقوا رسائل بريد إلكتروني تحمل لينكا خطيرا، في هجوم قرصنة جديد.

ونقلت صحيفة “بيلد” عن مصادر أمنية لم تسمها إن هجوم القرصنة استهدف إجمالا 300 سياسي وناشط ألماني، بينهم 30 برلمانيا.

ووفق المصادر ذاتها، فإن عددا كبيرا من النواب نقروا بالفعل على الرابط ما أدى لاختراق حساباتهم، لكن لم يزل من غير الواضح حجم البيانات المسروقة.

وقالت مصادر للقناة الأولى بالتلفزيون الألماني إن هيئة حماية الدستور “الاستخبارات الداخلية” رصدت الهجوم وأخبرت المتضررين بالفعل.

وتشتبه السلطات الأمنية في وقوف قراصنة من المخابرات الروسية وراء الهجوم.

وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، وقع هجوم قرصنة إلكتروني على صحف مجموعة فونكة الألمانية “خاصة”، ما أدى لشلها تماما.

وألحق أضرارا بكامل الشبكات الداخلية للصحف المملوكة للمجموعة، بما يشمل خطوط الهاتف المتصلة بالإنترنت.

وفي البداية، لم يكن واضحا ما إذا كانت صحف المجموعة ستنجح في تخطي الهجوم، وإصدار أعدادها الورقية، لكن مجموعة فونكة أعلنت تفعيل وضعية الطوارئ.

وتضررت الشبكات الإلكترونية لـ8 صحف ألمانية مملوكة لمجموعة فونكه، بشدة من الهجوم، وأبرزها صحف “بيرلينر مورجن بوست”، “وهامبورغر ابندبلات”، و”تورينغر الغماينه”، و”أوستتورينغر تسايتونغ”.